انطلقت منها أول غارة ضد التنظيم.. "جورج بوش" تعود لضرب "داعش" مجددا

"جورج بوش" تعود لضرب "داعش" مجددا

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 07 ديسمبر/كانون الأول 2016; 12:29 (GMT +0400).
1:30

الحاملة تحمل 65 طائرة بما فيها مقاتلات إف إيه 18 سوبر هورنيت، وإي إيه 18 غراولرز، وعدد من المروحيات

 

انطلقت منها أول غارة ضد التنظيم.. "جورج بوش" تعود لضرب "داعش" مجددا 

"جورج بوش" تعود لضرب "داعش" مجددا  

 

في عام 2014 تم تنفيذ أول غارة جوية أمريكية ضد مواقع داعش انطلاقاً من حاملة الطائرات "يو إس إس جورج اتش دبليو بوش"

 

والآن، في طريقها للعودة

 

المدى الكامل لمجموعة حاملة الطائرات يتماشى مع مهمة البحرية في ضمان تدفق حر للتجارة وحرية الملاحة وكل الأشياء التي تتطلبها مهام البحرية، ونحن جزء من ذلك. 

 

الحاملة تحمل 65 طائرة بما فيها مقاتلات إف إيه 18 سوبر هورنيت، وإي إيه 18 غراولرز، وعدد من المروحيات

بوزن 97 ألف طن وبطول 1092 قدما، يقترب طول الحاملة من ارتفاع مبنى إمباير ستيت

 

لدينا حوالي سبعين طائرة على متن الحاملة، وترى الطيارين الآن يعودون للحصول على إعادة التأهيل بعدما كانوا بعيدين عن السفينة

 

خلال العامين الماضين تقهقر تنظيم داعش، والآن يحاول التنظيم باستماته إبقاء سيطرته على مدينة الموصل العراقية

 

في حين باتت القوات التي تحارب التنظيم المتطرف على مسافة عشرين ميلاً من مدينة الرقة السورية التي توصف بمعقل داعش  

 

عودتنا هناك مجددا بعد عامين ونصف لا تفاجئني، فنحن نعود بقدرات أكبر. وإذا اضطررنا للعودة مجددا بعد عامين من الآن فسوف نعود بقدرات جديدة بالكامل لن يتوقعوا رؤيتها.