أوباما في آخر خطاب للسياسة الخارجية له: أمريكا لا تفرض امتحانات دينية ثمناً للحرية

أوباما: لا نفرض امتحانات دينية ثمناً للحرية

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 07 ديسمبر/كانون الأول 2016; 10:38 (GMT +0400).
1:06

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يناقش الحرية الدينية خلال خطاب السياسة الخارجية الأخير له.

الرئيس الأمريكي، باراك أوباما: "الولايات المتحدة ليست دولة تفرض اختبارات دينية كثمن للحرية. دولتنا تأسست حتى يتمكن الناس من ممارسة معتقداتهم كما يشاؤون. الولايات المتحدة ليست مكاناً يضطر فيه بعض المواطنين تحمل المزيد من عمليات التدقيق أو حمل بطاقة هوية خاصة أو إثبات أنهم ليسوا أعداءً للدولة. نحن البلد الذي نزف وناضل وضحّى ضد هذا النوع من التمييز، حكم التحكيم، هنا في دولتنا وحول العالم. نحن أمة تؤمن أنها لن تتعامل مع الحرية كأمر مفروغ منه، وأن كل واحد منا لديه مسؤولية الحفاظ على هذا الحق. حق الجميع في التعبير عن أفكارهم في احتجاج ضد السلطة، حق العيش في مجتمع منفتح وحر، حق انتقاد الرئيس دون عقاب."