وزير الدفاع الأمريكي يزور قاعدة القيارة قرب الموصل

العالم
نشر
وزير الدفاع الأمريكي يزور قاعدة القيارة قرب الموصل

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قام وزير الدفاع الأمريكي، أشتون كارتر، بزيارة مفاجئة لقاعدة "القيارة" الجوية قرب الموصل، الأحد، ليصبح المسؤول الأمريكي الأرفع مستوى، الذي زار مشارف المدينة التي تشن فيها القوات العراقية حرباً مستعرة ضد تنظيم "داعش".

وقاعدة "القيارة" هي موطن للمستشارين العسكريين الأمريكيين وهو أقرب موقع للقوات الأمريكية من معركة الموصل. ووصف مسؤول رفيع المستوى في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) القاعدة بأنها "نقطة انطلاق للحملة على الموصل."

ويقول محللون عسكريون إن قاعدة "القيارة" ومهبط طائراتها هما في غاية الأهمية للجهود المبذولة لاستعادة الموصل بسبب قربها من المدينة.

وتعد "القيارة" مقراً للمئات من المستشارين العسكريين الأمريكيين، حيث يقدمون المساعدة للقوات العراقية. والقاعدة هي أيضا الموقع الذي تُشرف منه الحكومة العراقية على قيادة القوات المشاركة في العملية الموصل.

اقرأ.. العبادي يعلن تحرير قاعدة "القيارة" جنوب الموصل.. ويدعو أهالي نينوى إلى الاستعداد لتحرير مدنهم

وقال باتريك مارتن، من معهد "دراسة الحرب" (مقره في واشنطن)، لشبكة CNN: "(إن قاعدة القيارة) مهمة للغاية لنجاح قوات الأمن العراقية خلال عملية الموصل، إذ هي مركز لوجستي على مقربة من الموصل."

وقال السكرتير الصحفي للبنتاغون، بيتر كوك، في بيان، إن كارتر يزور العراق ليشكر العناصر الأمريكية والمشاركة في التحالف والقوات العراقية التي تساهم في جهود معركة الموصل، وإنه سيتفقد "المواقع الرئيسية التي تدعم بصورة مباشرة معركة الموصل."

كما سيناقش كارتر مع رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، ورئيس حكومة إقليم كردستان، مسعود بارزاني، الخطوات المقبلة في الحرب.

نشر