صورة مفبركة منسوبة للجزيرة حول أحداث عنف تخلق ضجة واسعة في تونس

العالم
نشر
صورة مفبركة منسوبة للجزيرة حول أحداث عنف تخلق ضجة واسعة في تونس
صورة مفبركة

تونس (CNN) – تسبّبت صورة مفبركة منسوبة لقناة الجزيرة، بثتها قناة "الحوار التونسي"، بضجة واسعة في البلاد، بعدما قدمت القناة التونسية الصورة على أنها جزء من تغطية الجزيرة لأحداث اشتباكات بين الامن ومتظاهرين في تونس.

واتضح أن الصورة التي بثتها القناة التونسية يوم الأربعاء في برنامج "24/7" حضر له وزير الشؤون المحلية والبيئة، رياض المؤخر، مفبركة، واعتذرت مريم بقاضي، الصحفية التي استشهدت بالصورة ، لقناة الجزيرة، وقالت أمس الخميس في البرنامج ذاته، إنها اتصلت بمكتب الجزيرة في تونس، وقدمت اعتذارها عن الخطأ المهني.

وأدت الصورة إلى ضجة واسعة، إذ تضمنت تعليق "المستودع البلدي يعتدي بالزجاجات الحارقة على شبان جامعيين تظاهروا سلميا في وضح الليل".

مريم بالقاضي في فضيحة تلفزية لقناة الحوار مع الوزير الموخر

فيديو تاريخي شبعة ضحك فيديو الموسم مريم بالقاضي في فضيحة تلفزية لقناة الحوار التونسي ينشروا في صورة مفبركة ضد قناة تلفزية أخرى ويشهرون بها قالتلكم كيفاش يخدموا بهالسرعة والجزيرة كانت حاضرة من الساعات الأولى حتى قبل اندلاع الحدث لتغطية احتجاجات القصرين يوم امس وهذا غير بريء وعاد جايبة معها وزير اللي يقللك رياض الموخر قللك ظاهرة نعرفوه الشيء هذا مالعنوان كيفاه المستودع يعتدي و كيفاش يهبطو الصور بهالسرعة للجزيرة يعني واضح كل شيء والاخرى تنعم على كل كلمة يقولها هههههههههه القوة في الفيديو كيفاش يقراو في العنوان ومفاقوش ببهامتهم ههههههه فضيحة لوزير و اعلامية ...صحيح تغلطوا الشعب يوم يومين عام عامين لكن يجي يوم ويبان كل هذه المغالطات لأن حبل المغالطات قصير يا اعلامنا يا سمح

Posted by ‎صحبي مزيد‎ on Wednesday, January 4, 2017

من جهتها أصدر مكتب الجزيرة في تونس بلاغا جاء فيه أن هناك صفحات على فيسبوك روجت مؤخرا خبرا مزيفا نقلا عن قناة الجزيرة حول المظاهرات التي جدت بالقصرين، وأن هذا الخبر "مجرد تركيب عبر الفوتوشوب قصد تشويه الجزيرة".

وتابع المكتب في بلاغه: "هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها حشر اسم الجزيرة، فمع كل أحداث خطيرة تعيشها البلاد يتم الزج باسم الجزيرة وتبدأ حملة منظمة تقف وراءها أطراف معروفة"، مضيفًا أن التعاطي مع أخبار الجزيرة يجب أن يتم من خلال شاشتها وموقعها الرسمي وصفحاتها الرسمية على فيسبوك.

كما عبّرت النقابة الوطنية للصحفيين في تونس عن استيائها من اعتماد قناة الحوار التونسي على الصورة المفبركة، خاصة أن ذلك كان "منطلقا لحملة تحريض ضد الزملاء الصحفيين العاملين بقناة الجزيرة في تونس".

وقالت النقابة إن هذه "السلوكيات المرتبطة بالبحث عن الإثارة والمنافسة غير الشريفة من شأنها أن تسيء إلى الإعلام الوطني و تفقده مصداقيته أمام الجمهور"، مذكرة أنها ليست المرة الأولى، التي ""تحيد فيها قناة الحوار التونسي القريبة من الحكومة عن المعايير المهنية وأخلاقيات المهنة".

وكانت قناة الحوار التونسي قد أثارت سابقًا ضجة واسعة بعد بثها شريط فيديو للرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي وهو يهدد بنصب المشانق للمعارضين، قبل أن يتبين أن الفيديو مركب وغير صحيح، وقد رفع المرزوقي دعوى قضائية ضد القناة بسبب ما بثته.

نشر