ترامب ضد حكومته.. ظهور انشقاقات جديدة حول روسيا وحظر المسلمين والتعذيب

ترامب ضد حكومته.. ظهور انشقاقات جديدة

العالم
آخر تحديث الخميس, 12 يناير/كانون الثاني 2017; 05:13 (GMT +0400).
ترامب ضد حكومته.. ظهور انشقاقات جديدة حول روسيا وحظر المسلمين والتعذيب

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- بدأ المسؤولون الذين اختارهم الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، لمناصب في إدارته بالتخلي عن بعد مواقف السياسية المعروفة تحت ضغط جلسات التصديق في مجلس الشيوخ.

إذ أعرب رئيس شركة "أكسون موبيل" السابق، ريكس تيلرسون، والجنرال المتقاعد جون كيلي والسيناتور جيف سيشنز - اختيارات ترامب لوزارة الخارجية ووزارة الأمن الداخلي ووزارة العدل عن آراء مخالفة لترامب حول بعض القضايا الرئيسية.

وفيما يلي نظرة على عدة الانشقاقات بين ترامب ومرشحيه التي ظهرت خلال جلسات التصديق في مجلس الشيوخ هذا الأسبوع:

تيلرسون حول روسيا

ظهرت أكبر الانشقاقات عن سياسة ترامب المعروفة، الأربعاء، عندما حذر تيلرسون من مخاطر روسيا وقال إنه سيدعم تسليح أوكرانيا. وهي مواقف تتناقض في لهجتها ومضمونها مع مواقف الحملة ترامب الانتخابية.

ووُضع تيلرسون تحت المجهر حول روسيا، وأخبر أعضاء مجلس الشيوخ أنه وجد تقرير أجهزة الاستخبارات الأميركية الذي يطرح اتهامات حول الجهود الروسية لاختراق الجماعات السياسية لعرقلة الانتخابات الأمريكية "مثيراً للقلق." وأشار إلى أن الاختراقات الإلكترونية وتسريب رسائل البريد الإلكتروني المسروقة لتقويض العملية الديمقراطية "حدثت بالفعل".

وقال تيلرسون أيضاً إنه يدعم توفير الأسلحة الدفاعية إلى أوكرانيا بعد استيلاء موسكو على شبه جزيرة القرم، وتحدث حول الفائدة المحتملة من فرض عقوبات على الروس، وهي سياسات تتناقض مع تصريحات سابقة لترامب.

اختيار الأمن الداخلي يعارض الإيهام بالغرق

قال الجنرال المتقاعد كيلي، اختيار ترامب لوزارة الأمن الداخلي، في جلسة تصديق تعيينه، الثلاثاء، إنه سيلتزم "بكل تأكيد" بالقوانين الأمريكية التي تحظر استخدام الإيهام بالغرق (وهو تكتيك يُقيد فيه المعتقل، ثم تُوضع قطعة قماش في فمه، ويُغطى وجهه ثم يُسكب الماء على رأسه مما يُشعر المعتقل بأنه يغرق، وهي إحدى وسائل التعذيب المحرمة دولياً من قبل منظمات حقوق الإنسان) وغيره من أشكال التعذيب.

ويعارض ذلك وعد حملة ترامب بإعادة استخدام الإيهام بالغرق وأشكال "أسوأ" من التعذيب في الحرب ضد الإرهاب.

سيشنز يرفض حظر المسلمين والإيهام بالغرق

اختلف سيشنز، اختيار ترامب لوزارة العدل، مع الرئيس المنتخب حول الإيهام بالغرق ورفض دعواته لفرض حظر على جميع المسلمين من دخول الولايات المتحدة.

إذ أكد سيشنز للكونغرس تجريم الممارسات من مثل الإيهام بالغرق منذ كانت تُستخدم في إدارة الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج دبليو بوش.

وسعى للحد من اختلافه مع ترامب حول الحظر المقترح على المسلمين، قائلاً إن ترامب تراجع عن ذلك، مضيفاً أن الرئيس المنتخب يعتقد أنه "ينبغي أن يكون التركيز على الأفراد القادمين من الدول التي لديها تاريخ في الإرهاب."

لكنه رفض أيضا فكرة فرض حظر على المسلمين – الفكرة التي لم يتراجع عنها ترامب رسمياً، رغم ما قاله مساعدوه.

وشدد سيشنز: "لا أدعم فكرة أن المسلمين كمجموعة دينية يجب أن يُحرموا من دخول الولايات المتحدة. لدينا مواطنين مسلمين عظماء ساهموا في نواح كثيرة. الأميركيون يؤمنون بشدة بالحرية الدينية والحق في ممارسة معتقداتهم الدينية."

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"tuqa","branding_ad":"World_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"ترامب ضد حكومته.. ظهور انشقاقات جديدة حول روسيا وحظر المسلمين والتعذيب","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2017/01/12","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["world"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}