"قانون الصفع".. روسيا تستعد لإلغاء تجريم بعض العنف المنزلي

العالم
نشر
"قانون الصفع".. روسيا تستعد لإلغاء تجريم بعض العنف المنزلي
صورة تعبيرية

موسكو، روسيا (CNN)-- هناك مثل روسي قديم يقول: "إن كان يضربك فيعني لك أنه يحبك."

الآن، يتجه المشرّعون الروس نحو عدم تجريم بعض أشكال العنف المنزلي. وتخشى جماعات حقوق المرأة من أن ذلك سيعيد إشعال فتيل مشكلة لا تزال تعصف بأجزاء كبيرة من المجتمع الروسي.

أقر مجلس الدوما الروسي مشروع قانون يُطلق عليه اسم "قانون الصفع." إن التشريع الذي يتنظر الموافقة النهائية، سيعتبر أن الاعتداء، لو كان أول جريمة للمعتدي ولم يجرح بشدة الشخص الآخر جريمة إدارية، وليس جريمة جنائية. وينطبق التشريع أيضاً على الأطفال.

وتقول جماعات حقوق المرأة إن العنف الأسري متجذر لدى العديد من الأسر الروسية، وتخشى من أن عدم تجريم الاعتداءات سيشجع على المزيد من العنف.

وأطلقت الناشطة ألينا بوبوفا، عريضة على موقع "Change.org" تطالب فيها الدوما بتمرير قانون جديد تماماً ضد العنف المنزلي. ووقع أكثر من 174 ألف شخص العريضة.

لا تُجمع البيانات الرسمية عن العنف المنزلي في روسيا مركزياً لذلك فمن الصعب التحقق منها. لكن وكالة الأنباء الرسمية "ريا نوفوستي" ذكرت في تقارير أن نسبة 40 في المائة من الجرائم الخطيرة في روسيا تُرتكب من قبل أقرباء بحق أفراد آخرين في الأسرة، وأن 36 ألف امرأة تتعرض للضرب من قبل زوجها يومياً، و12 ألف امرأة تموت سنوياً نتيجة للعنف المنزلي، أي ما يعادل امرأة واحدة كل 44 دقيقة.

نشر