42 قضية ضد ترامب في 11 يوما أبرزها من ولايات ومهاجرين مسلمين

العالم
نشر
42 قضية ضد ترامب في 11 يوما أبرزها من ولايات ومهاجرين مسلمين
6/642 قضية ضد ترامب في 11 يوما أبرزها من ولايات ومهاجرين مسلمين

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- دونالد ترامب هو رجل أعمال وهو بالتالي معتاد على مواجهة قضايا قانونية، ولكن يبدو أن القضايا تطارده بشكل غير معتاد بالنسبة لحاكم البيت الأبيض. فمنذ توليه السلطة تحوم حول ترامب قضايا قضائية تتعلق بالتحرش الجنسي وكذلك التلاعب بالاستثمارات، وبلغ عدد القضايا المرفوعة ضد ترامب منذ تولي الرئاسة 42 قضية خلال 11 يوما، في حين أن سلفه باراك أوباما واجه خلال الفترة نفسها 11 دعوى فقط.

وإليكم بعض أبرز الملاحقات القانونية المرفوعة ضد ترامب:

دعوى درويش بحق ترامب:

حميد خالد درويش عمل لصالح الحكومة الأمريكية لمدة عشر سنوات بعد دخول الجيش الأمريكي إلى العراق، إلى جانب مواطنه حيدر عبدالخالق الشاوي الذي حصل على تأشيرة لزيارة زوجته التي تعمل في أمريكا لصالح متعاقد أمريكي، وقد احتجزا معا، درويش والشاوي، في مطار كينيدي الدولي بنيويورك السبت بسبب قيود الهجرة الجديدة التي أقرها ترامب.

دعوى كير

مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية "كير" رفع الاثنين دعوى ضد ترامب نيابة عن 27 شخصا قرروا الاحتجاج على الحظر المفروض على مواطني الدول الإسلامية السبع. ورغم تأكيد ترامب لعدم ارتباط الحظر بالإسلام غير أن مقدمي الدعوى يشددون على أن طابع الحظر يتعلق مباشرة بالدين.

دعوى ثانية من كير

مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية رفع دعوى ثانية نيابة عن ستة أشخاص منعوا من الصعود على متن الطائرات والعودة إلى أمريكا. الستة أصحاب الدعوى لم يعد بوسعهم العودة إلى أمريكا ليكونوا مع عائلاتهم وقد علقوا في الدول التي كانوا فيها.

قضية التعويضات الرئاسية

بعد ثلاثة أيام على تولي ترامب السلطة قامت جمعية "مواطنين من أجل المسؤولية وأخلاقيات المهنة" برفع دعوى ضد ترامب بتهمة قبول أموال من حكومات أجنبية وذلك بسبب استمراره بإدارة أعماله التجارية الموزعة على الكثير من دول العالم.

سان فرانسيسكو

مدينة سان فرانسيسكو قررت ملاحقة إدارة ترامب قضائيا الثلاثاء رفضا لقراره الذي يهدد بحجب التقديمات الحكومية عن المدن التي تقدم الملجأ للمهاجرين غير الشرعيين أو التي ترفض ملاحقتهم بتهمة انتهاك القوانين.

ولاية واشنطن

المدعي العام بولاية واشنطن طلب بدوره مقاضاة إدارة ترامب معتبرا أن قراراته ستؤدي إلى "التفريق بين العائلات في الولاية والإضرار بالآلاف من سكانها والتأثير سلبا على اقتصادها وشركاتها."

وإلى جانب تلك القضايا، يواجه ترامب دعاوي مماثلة من ولايات بنسلفانيا وماساتشوستس ونيويورك، إلى جانب قضايا من أفراد مثل الدعوى المقدمة من علي خوشبختي فياغان بولاية كاليفورنيا على خلفية قضية التأشيرات أيضا.

نشر