ما صحة حديث خبيرة أمنية تونسية عن محاولة اغتيالها قرب بيتها؟

العالم
نشر
ما صحة حديث خبيرة أمنية تونسية عن محاولة اغتيالها قرب بيتها؟

تونس (CNN)—  بعد نشرها تدوينة تقول فيها إنها تعرّضت لمحاولة اغتيال داخل سيارتها قرب بيتها، قالت الداخلية التونسية إنها لم تجد أي طلق ناري على سيارة بدرة قعلول، مديرة المركز الدولي للدراسات الأمنية والعسكرية، كما أن وحدات الأمن استفسرت سكان المنطقة وصرّحوا بعدم سماعهم لأي طلق ناري في مكان الواقعة.

وقالت الداخلية التونسية في توضيح لها صباح اليوم الأحد إنه بعد إبلاغ بدرة قعلول لمصالح الأمن بتعرّض سيارتها لطلق ناري، جرى تسخير فريق من مصالح الشرطة الفنية والعلمية وفريق تفتيش، ووفق المعاينات الأولية، جرى ملاحظة آثار خدش صغير بالبلور الخلفي للسيارة ناتج عن حجارة وليس طلقا ناريا.

وكانت بدرة قعلول، قد كتبت على صفحتها بفيسبوك أنها تعرّضت لإطلاق نار من سيارتين معدتين للكراء بمنطقة منوبة، وأن المهاجمين استخدموا سلاحا مزودا بكاتما للصوت، متابعة أن بلور السيارة المضاد للرصاص حماها من الهجوم.

وتدلي قعلول بآراء حول الإرهاب في تونس ومنظومة التطرف، وتستقبلها بشكل دوري عدد من وسائل الإعلام التونسية والعربية للحديث في هذه المواضيع، كما ينظم المركز الذي تشرف عليه عددا من الأنشطة حول قضايا المرأة ومحاربة التطرف والعلاقات الدولية.

نشر