المغرب يطرد صحفيا جزائريا كان يغطي احتجاجات الريف "دون ترخيص"

العالم
نشر
المغرب يطرد صحفيا جزائريا كان يغطي احتجاجات الريف "دون ترخيص"

الجزائر (CNN)—  طردت السلطات المغربية اليوم الاثنين صحفيا جزائريا كان يغطي احتجاجات الريف، بدعوى "إجراء تغطية صحفية دون الحصول على إذن مسبق من السلطات المعنية"، ويتعلّق الأمر بالصحفي في جريدة الوطن الجزائرية، الناطقة بالفرنسية، جمال عليلات.

وقال بلاغ صادر عن عمالة إقليم الناظور، شمال المغرب إنه تقرّر طرد "مواطن أجنبي من جنسية جزائرية تطبيقا لمقتضيات القانون رقم 03-02 المتعلق بدخول وإقامة الأجانب بالمملكة المغربية"، في عملية تكرّرت أكثر من مرة، إذ طردت السلطات المغربية في السنوات الأخيرة بعض الصحفيين الأجانب بنفس المبرّر.

وقد كان الصحفي المذكور يقوم بتغطية احتجاجات في الناظور، نظمها نشطاء تضامنا مع المعتقلين في مدينة الحسيمة، واعتقل ليلة يوم الأحد 28 ماي/أيار، واستنكرت جريدة الوطن في بيان لها اعتقال الصحفي، مطالبة بإطلاق سراحه في أقرب وقت، وأشارت أنها أبلغت وزارة الخارجية الجزائرية بالموضوع.

وأدانت نقابة الصحافيين في الجزائر بـ"قوة" إيقاف الشرطة المغربية للصحفي الجزائري، واصفة الإيقاف بـ"العمل المهين"، متحدثة عن أنه لم يكن يقوم سوى بواجبه كصحافي في تغطية احتجاجات منطقة الريف، خاصة وأنه يتوّفر على ترخيص تنقل من لدن جريدة الوطن، وهو ما يتم العمل به في كل بلدان العالم، وفق تعبيرها في بيان لها.

كما استنكرت النقابة ما تداولته وسائل إعلام مغربية حاولت "شيطنة الصحفي لمجرد أنه يحمل جنسية جزائرية"، في إشارة إلى اتهامات بالتجسس، داعية المنظمات الدولية المهتمة بمجال حرية الصحافة، ومنها الفيدرالية الدولية للصحفيين، بالتنديد بسلوك الحكومة المغربية.

نشر