تيلرسون أمام مجلس الأمن: لن نسمح لنظام كوريا الشمالية باحتجاز العالم كرهينة

العالم
نشر
تيلرسون أمام مجلس الأمن: لن نسمح لنظام كوريا الشمالية باحتجاز العالم كرهينة

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— قال ريكس تيلرسون، وزير الخارجية الأمريكي، إن بلاده لن تسمح للنظام في كوريا الشمالية باحتجاز العالم كرهينة على حد تعبيره، وذلك في كلمة ألقاها أمام مجلس الأمن الدولي، مساء الجمعة.

01:38
شاهد.. كوريا الشمالية تشكل تهديداً أمنياً على الألعاب الأولمبية الشتوية

وقال الوزير الأمريكي: "سنواصل تحميل كوريا الشمالية المسؤولية عن سلوكها التهديدي الطائش والمتهور اليوم وفي المستقبل. إننا نطلب من كل دولة موجودة هنا أن تنضم إلينا في ممارسة السيادة لحماية شعوبنا جميعا. ونطلب من الجميع أن ينضموا إلى جهد موحد لتحقيق نزع السلاح النووي الكامل والشامل بشكل يمكن التحقق منه من شبه الجزيرة الكورية."

وتابع قائلا: "تدعي كوريا الشمالية بأنها تنفذ برنامجها للأسلحة النووية باعتبار ذلك يشكل خطوة هامة من أجل بقاء نظامها. ولكنها باتخاذ هذا الخيار، تكون كوريا الشمالية قد جعلت نفسها أقل أمنا، وأصبح اقتصادها أكثر عزلة وانفصالا عن الاقتصاد العالمي."

وأردف: "بعد قيام حكومة كوريا الشمالية بإطلاق الصواريخ الباليستية الموجّهة العابرة للقارات في 29 تشرين الثاني/نوفمبر، ادّعت أنها تمتلك الآن القدرة على ضرب أي مكان في جميع أنحاء الولايات المتحدة. إن قدرات كوريا الشمالية المتنامية تعكس تهديدًا مباشرًا لأمننا وأمن العالم بأسره. ونحن لا نعتبر هذا الادعاء تهديدًا فارغا."

وأضاف: "أوضحنا أن جميع الخيارات لا تزال مطروحة في الدفاع عن أمتنا، ولكننا لا نسعى إلى الحرب مع كوريا الشمالية ولا نريدها. ستستخدم الولايات المتحدة جميع التدابير اللازمة للدفاع عن نفسها ضد العدوان الكوري الشمالي، ولكن لا يزال يحدونا الأمل في أن الدبلوماسية سوف تفضي إلى حل. وكما قلت في وقت سابق من هذا الأسبوع، فإنه يتحتم حدوث وقف مستمر ودائم لسلوك كوريا الشمالية التهديدي قبل بدء المحادثات. يجب أن تستحق كوريا الشمالية العودة إلى طاولة المفاوضات. ويجب أن تستمر حملة الضغط، وسوف تستمر، حتى يتم تحقيق نزع السلاح النووي. وسنعمل، في غضون ذلك، على إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة."

نشر