طالبان تتبنى هجوم فندق انتركونتيننتال بكابول

العالم
نشر
طالبان تتبنى هجوم فندق انتركونتيننتال بكابول
تصاعد أعمدة الدخان من فندق انتركونتيننتال بكابول خلال العمليات الأمنية

كابول، أفغانستان (CNN) – أعلن ظبي الله مجاهد، المتحدث باسم حركة طالبان، مسؤولية الحركة عن الحصار الذي شهدته فندق انتركونتيننتال في العاصمة الأفغانية، كابول، والذي أسفر عن مقتل ستة أشخاص.

وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، نصرت رحيمي، قال صباح الأحد إن المسلحين الأربعة الذين هاجموا فندقا في العاصمة كابول على صلة بـ"شبكة حقاني" مضيفا أنهم قتلوا ستة أشخاص من بينهم أحد الأجانب قبل أن تأمن القوات الأفغانية الفندق صباح الأحد، بينما أصيب سبعة أفغان آخرين.

وكشف المتحدث نجيب دانيش، لشبكة CNN، أن قوات الأمن الأفغانية سيطرت على جميع طوابق الفندق المكون من ستة طوابق، وقتلت أربعة مهاجمين، وقتلت 153 شخصاً ومن بينهم 41 أجنبياً.

وهاجم المسلحون الفندق، السبت حوالي الساعة 11:30 صباحا بالتوقيت المحلي، واستمرت المناوشات بينهم وبين قوات الأمن الخاصة الأفغانية حتى صباح الأحد، ليشتد إطلاق النار حوالي الساعة الرابعة صباح الأحد.

وغرد رئيس هيئة الإذاعة، لطف الله نجافيزادا، أن آخر مهاجم كان في الطابق العلوي من الفندق. وكانت وزارة الخارجية الأميركية حذرت هذا الاسبوع من احتمال وقوع هجوم في كابول.

وتنشط شبكة "حقاني" في منطقة القبائل الباكستانية في وزيرستان، وهي معروفة بهجماتها على أهداف غربية في أفغانستان. واتهم السفير الأمريكي، ريان كروكر، في عام 2001، شبكة "حقاني" بهجوم دام يوما كاملا ضد السفارة الأمريكية بكابول.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مطلع يناير/ كانون الثاني، أن إدارته ستوقف المساعدات التي تقدمها لباكستان ريثما تتخذ إسلام أباد خطوات أكثر حزما تجاه منظمات إرهابية، مسميا بشكل خاص "شبكة حقاني" التي تحتفظ بعلاقات وثيقة بتنظيم القاعدة وحركة طالبان، وتسعى إلى إعادة حكم الحركة في أفغانستان.

نشر