نائب أمريكي لـCNN: لجنة المخابرات "فقدت مصداقيتها"

العالم
نشر
نائب أمريكي لـCNN: لجنة المخابرات "فقدت مصداقيتها"

نيويورك، الولايات المتحدة الامريكية (CNN)-- بعد أن أعلنت لجنة المخابرات بمجلس النواب أنها أوقفت تحقيقها في تواطؤ محتمل بين حملة ترامب وروسيا، قال نائب جمهوري إنه يعتقد أن اللجنة "فقدت مصداقيتها."

وذكر النائب، توم روني، في مقابلة مع الزميلة إيرن بيرنيت لـCNN، حيث قال: "فقدنا مسارنا، والآن نحن ببساطة عبارة عن شكل سياسي أمام الناس لصناعة الأخبار اليومية."

ودعا روني، في وقت سابق من هذا الشهر على CNN إلى انهاء التحقيق، قائلاً: "للأسف لقد فقدنا كل المصداقية وسنصدر على الأرجح تقريرين مختلفين... لذا في هذا الصدد دعوت إلى انهاء التحقيق".

ومن المتوقع على نطاق واسع أن تصدر اللجنة تقريرين متنافسين: أحدهما صادر عن الجمهوريين لا يخلص لأي دليل على وجود تواطؤ، وآخر من الديمقراطيين يجادل بقضية التواطؤ، بالإضافة إلى توضيح جميع السبل التي لم تقم اللجنة بالتحقيق فيها.

وناشد روني أعضاء لجنته لكي يجتمعوا قبل منتصف العام الحالي. وقال روني: "إذا لم نحصل على أي من هذه التوصيات قبل أن تبدأ هذه الدورة بشكل كامل، فعندئذ قمنا بالفعل بإهدار عام كامل من وقت الجميع،" مضيفاً "نأمل أن نتمكن من استخلاص أمر إيجابي من هذا".

وأوضح روني أن الأعضاء الجمهوريين ما زالوا يكتبون تقريرهم الذي يتوقع أن يخلصوا إلى عدم وجود دليل على تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية لمساعدة دونالد ترامب على الفوز.

وضغطت بيرنيت، في سؤالها لعضو الكونجرس حول هذه القضية. وأضافت بيرنيت "أريد فقط أن أوضح هنا... اللجنة الاستخباراتية الأمريكية قالت في بادئ الأمر إنهم يعتقدون أن القصد الروسي هو ايذاء هيلاري كلينتون لكن عندما اتضح أن دونالد ترامب مرشح صالح عندها أخذوا بذلك."

أجاب عضو الكونغرس: "أعتقد أن هناك أدلة على كل شيء قلته... لكنني أعتقد أيضاً أن هناك أدلة على المكان الذي كانوا يحاولون فيه إحداث الفوضى في كلا الجانبين".

نشر