هذا ما حدث بالفعل في صورة ترامب أثناء قمة مجموعة السبع

العالم
نشر
هذا ما حدث بالفعل في صورة ترامب أثناء قمة مجموعة السبع

(CNN) -- محاطاً بقادة مجموعة السبع، بدا الرئيس دونالد ترامب، لوحده، في هذه الصورة التي انتشرت بشكل واسع جالساً مكتوف اليدين. تم التقاط هذه الصورة خلال قمة مجموعة السبع، ولم تمر هذه اللحظة المتوترة على ما يبدو دون أن يلاحظها أحد.

فقبل مغادرة ترامب إلى سنغافورة، اجتمع القادة الدوليون في كيبيك خلال عطلة نهاية الأسبوع في مؤتمر مجموعة السبع. ومع ذلك، وفي أعقاب القمة، غرّد ترامب بأنه لن يدعم البيان، تاركاً العديد من حلفاء الولايات المتحدة المقربين مذعورين.

في الوقت الذي أُخذت فيه هذه الصورة، وفقا لمصدرين دبلوماسيين كبيرين، كان هناك محادثة صعبة تجري بشأن البيان وعدد من القضايا التي كانت الولايات المتحدة تقودها. وقال مصدر دبلوماسي كبير على دراية بالمناقشات إن الصورة أظهرت جدلا بشأن القسم التجاري من البيان.

فقد كان هناك قضيتان متنازع عليهما بين الولايات المتحدة والآخرين، بحسب المصدر الدبلوماسي الكبير. القضية الأولى تتعلق بمنظمة التجارة العالمية. وقال المصدر إن إدارة ترامب لا تحب منظمة التجارة العالمية ولم تكن تريد أن يتم الإشارة لها. في النهاية، تم التوصل إلى حل وسط للنص، جاء فيه: "نؤكد على الدور الحاسم لنظام تجارة دولية قائم على القواعد."

القضية الثانية هى إصرار الولايات المتحدة على التجارة "المتبادلة"، وفقا لما ذكره المصدر. وقد نتج عن الحل الوسط في هذه القضية القول "إن التجارة الحرة، العادلة، في ظل فوائد متبادلة هي المحركات الرئيسية للنمو وخلق فرص العمل."

مصادر دبلوماسية قالت لـCNN إنه بمجرد الاتفاق على الصيغة النهائية، أُعتبر ذلك إنجازاً حيث أن المناقشات مع ترامب كانت "حادة للغاية" و "صعبة."

وقد تفاجأ حلفاء الولايات المتحدة عندما بدأ ترامب فجأة بمهاجمة رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في مؤتمر صحفي، وألغى دعمه للبيان المشترك لمجموعة السبع.

يذكر أن مجموعة الدول السبع تتكون من سبع دول: كندا، فرنسا، الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، ألمانيا، اليابان وإيطاليا. ويعد البيان اتفاقاً نهائياً بين الدول يوضح بالتفصيل مختلف الأولويات المشتركة.

وقال ترودو خلال مؤتمر صحفي يوم السبت إن كندا "سوف تمضي قدما في اتخاذ إجراءات انتقامية" في الأول من يوليو استجابة لقرار إدارة ترامب بفرض رسوم على واردات الصلب والألمنيوم من كندا والاتحاد الأوروبي والمكسيك.

ردا على ذلك ، انتقد ترامب تصريحات ترودو عبر تويتر مغردًا: "استنادًا إلى تصريحات جاستن الكاذبة في مؤتمره الصحفي، وحقيقة أن كندا تفرض رسومًا جمركية هائلة على مزارعينا وعاملينا وشركاتنا، فقد أصدرت تعليمات إلى ممثلي الولايات المتحدة بعدم تأييد البيان بينما ننظر في التعريفات على السيارات التي تغرق السوق الأمريكية!"

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر