مون وسيط بين أمريكا وكوريا الشمالية في "مفاوضات النووي"

العالم
نشر
مون وسيط بين أمريكا وكوريا الشمالية في "مفاوضات النووي"

سول، كوريا الجنوبية (CNN)-- قال الرئيس الكوري الجنوبي، مون جاي-إن، إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، طلبا منه أن يعمل كوسيط بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، وهما يعملان من أجل التفاوض على نزع السلاح النووي لشبه الجزيرة الكورية.

وأوضح مون أنه سيضطلع بالدور حتى تتمكن الولايات المتحدة وكوريا الشمالية من "إجراء حوار واتصال أكثر نشاطًا".

وفي بيان من البيت الأزرق صادر، الثلاثاء، بعد اجتماع لمجلس الوزراء الكوري الجنوبي، قال مون إن "الخطة الجريئة والتزاما شجاعا من قادة الولايات المتحدة وكوريا الشمالية ضروريان للقفز من الوضع الحالي نحو تدمير امتلاك كوريا الشمالية النووية".

وأضاف: "تحتاج كوريا الشمالية لتدمير أسلحتها وقدراتها النووية، والولايات المتحدة بحاجة إلى توفير إجراءات مطابقة".

مون قال أيضاً إنه يتطلع إلى عقد قمة ثالثة بين الكوريتين في 18 سبتمبر/ أيلول في بيونغ يانغ، واصفاً إياها بأنها "فرصة لخلق زخم" نحو السلام وإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

نشر