المشتبه بهما بقضية سكريبال يخرجان عن صمتهما

العالم
نشر
 المشتبه بهما بقضية سكريبال يخرجان عن صمتهما

لندن، المملكة المتحدة (CNN)-- بعد أن وجه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، رسالة إلى المشتبه بهما، ألكساندر بتروف وراسلان بوشيروف، بمحاولة قتل الجاسوس الروسي المزدوج سيرغي سكريبال، وابنته يوليا، خرج الرجلان عن صمتهما وقالا لقناة روسية رسمية، الخميس، إنهما زارا المملكة المتحدة بهدف السياحة.

وأوضح المشتبه بهما أنهما توجها إلى المدينة بعد أن "اقترح عليهما أصدقائهم زيارة المدينة الرائعة"، كما تكلما أيضاً عن كاتدرائية المدينة التاريخية.

وكان بوتين، قد أكد الأربعاء، على أنه "لا شيء إجرامي" في خلفية المشتبه بهما بمحاولة قتل الجاسوس الروسي المزدوج سيرغي سكريبال، وابنته يوليا، إذ قال بوتين، في المنتدى الاقتصادي الشرقي، إن بلاده "حددت هوية المشتبه بهما".

ومن جهة أخرى، قالت المملكة المتحدة في وقت سابق إنها تملك الأدلة الكافية لإدانة روسيين اثنين على صلة باستخدام غاز الأعصاب لقتل العميل السابق وابنته، كما أوضحت أنها لن تتقدم بطلب تسليم للمشتبه بهما، بل ستقدم للحصول على مذكرة اعتقال أوروبية.

ويذكر أن كلا من سكريبال البالغ من العمر 66 عاماً، وابنته يوليا البالغة من العمر 33 عاماً، تعرضا للتسمّم في الرابع من مارس/آذار باستخدام ما وصفته السلطات البريطانية بغاز للأعصاب معدّ للعمليات العسكرية، في حين قال المسؤولون البريطانيون إن الهجوم من هذا النوع قد يتم من خلال شخص (أو مجموعة من الأشخاص) بتدريب أساسي حول كيفية استخدام "نوفيتشوك"، وهو الغاز المستخدم بالهجوم.

نشر