بعد 14 عاما من قضية الاعتداء الجنسي "أب أمريكا" يحكم بالسجن

العالم
نشر
بعد 14 عاما من قضية الاعتداء الجنسي "أب أمريكا" يحكم بالسجن

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- حكم القضاء الأمريكي، الثلاثاء، على الكوميدي، الملقب بـ "أب أمريكا"، بيل كوزبي، بالسجن لمدة تتراوح ما بين 3 إلى 10 سنوات، بتهمة الاعتداء الجنسي.
وألغت المحكمة كفالة كوزبي، إذ روفق إلى الخارج بأصفاد بعد أن أثبت تهمة التخدير والاعتداء الجنسي على أندريا كونستاند في بيته قبل 14 عاماً.
ومن جهته، قال القاضي ستيفين أونيل، إن ما فعله كوزبي، "كان جريمة خطيرة"، مضيفاً: "أستاذ كوزبي، لقد عاد الشيء لك، وأتى اليوم وأتى الوقت"، كما أوضح أن كوزبي سيصنف كـ "مفترس جنسي عنيف".
بدوره رأى المتحدث باسم كوزبي، أندرو ويت أن المحاكمة كانت "الأكثر عنصرية في تاريخ الولايات المتحدة"، كما علق على وضع كوزبي قائلاً إنه "في حال جيدة لأنه يعرف بأن هذا كذب"، في إشارة إلى التهم الموجهة ضد كوزبي، وتابع مضيفاً: "لقد حاكمو المسيح وأنظروا ماذا حصل؟ أنا لا أقول بأن الأستاذ كوزبي هو المسيح ولكن أنظروا إلى ما فعلته هذه الدولة لأصحاب البشرة السوداء لقرون".
ولم تكن هذه المرة الأولى التي توجه تهمة الاعتداء الجنسي ضد الكوميدي الأمريكي، إذ توجهت كونستاند إلى الشرطة عام 2005 وقالت إن كوزبي أعطاها حبوباً لتعجيزها قبل أن يعتدي عليها جنسياً، إلا أن الادعاء رفض توجيه التهم ضده وقاموا بتسوية القضية في المحكمة المدنية بعد عام.
وعادت التهم الموجهة ضد كوزبي بعد عشر سنوات من قضية كونستاد، إذ قالت عشرات النساء بأن كوزبي خدرهن واعتدى عليهن جنسياً بذريعة أنه شخصية إعلامية قوية.

نشر