منظومة "S 300" الروسية أم باتريوت الأمريكية.. أيهما تتفوق؟

العالم
نشر
منظومة "S 300" الروسية أم باتريوت الأمريكية.. أيهما تتفوق؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- يعد نظام "S 300" للدفاع الجوي الروسي الصنع منافساً للنظام الدفاعي الأمريكي الشهير "باتريوت"، ونسرد لكم بعض خصائص كلا النظاميين الدفاعيين لاسيما وأن العديد من دول المنطقة تستخدم هاتين المنظومتين لحماية أجوائها وأراضيها.

الحديث عن نظام "S 300" ازداد في الآونة الأخيرة، خاصة بعد حادثة إسقاط طائرة "إيل 20" الروسية وما تبعها من سلسلة أحداث تمخض عنها في نهاية المطاف إعلان روسيا تسليم سوريا المنظومة الدفاعية.

كما عادت إلى السطح مجددا، مسألة مقارنة النظام الدفاعي الروسي، الذي بدأ تصنيعه عام 1978 بنظيره الأمريكي "باتريوت" الذي بدأ تصنيعه عام 1976.
ويتميز نظام "S 300" الذي تصنعه شركة "ألماز" الروسية بخصائص قتالية وفنية وتكنولوجية واسعة، وتُعد "S 300"واحدة من منظومات الدفاع الجوي بعيدة المدى "أرض - جو"، وهي مصممة للتصدي للطائرات المهاجمة، وللصواريخ طويلة المدى مثل صواريخ "كروز".

وجرى تطوير "S 300" أيضاً لصد هجمات بالصواريخ الباليستية والصواريخ بعيدة المدى. كما يمكن للمنظومة الروسية التصدي للطائرات المعادية من مسافات بعيدة تصل إلى 150 كيلومتراً. ووفقاً لوكالة الأنباء الروسية سبوتنيك فإن "إس-300" تتميز بإمكانية تثبيتها أو استخدامها على مركبات متحركة.

ويبلغ وزن رأس الصاروخ 133 كيلوغراما، ويمكنه تدمير الهدف دون الحاجة للاصطدام المباشر. ويتم تجهيز منظومة "S 300" بـ3 أنواع من الصواريخ، النوع الأول بمدى أقصى يبلغ 47 كيلومترا، والنوع الثاني يبلغ مداه 75 كيلومترا، والنوع الثالث 150 كيلومترا.

بينما تعد منظومة الباتريوت، واحدة من بين منظومات الدفاع الجوي الأكثر تطوراً في العالم، وفقاً لشركة "رايثيون" الأمريكية المصنعة للنظام الدفاعي.

وباتريوت تنقسم إلى ثلاثة أجزاء وهي مركبة الرادار وغرفة التحكم ومنصة الصواريخ، وبينما يقوم الرادار بتحديد ورصد الأهداف ليرسل الرادار المعلومات إلى غرفة التحكم التي تبعث بدورها أوامر الإطلاق إلى منصة الصواريخ التي تطلق الصاروخ المناسب بحسب نوعية الهدف سواء كان طائرة أو صاروخ باليستي.

ويوجد نوعان من الصواريخ التي يتم اطلاقها وهي PAC 2 وتحمل المنصة أربعة منها وأيضاً صواريخ PAC 3 المطورة وتحمل المنصة 16 صاروخاً منها.

المنظومة الدفاعية الأمريكية حظيت بسمعة جيدة في المنطقة لا سيما بعد نجاحها في حماية أجواء المملكة العربية السعودية أمام الصواريخ البالستية التي يطلقها الحوثيين من اليمن.

نشر