تضرر حاملة الطائرات الروسية الوحيدة أثناء صيانتها

العالم
نشر
تضرر حاملة الطائرات الروسية الوحيدة أثناء صيانتها

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- تعطلت حاملة الطائرات الروسية، أديمرال كوزنيتسوف، الثلاثاء، بعد سقوط رافعة عليها خلال إجراء عملية صيانة في مدينة مورمانسك، بحسب ما أعلنه الإعلام الروسي الحكومي.

ووقع الحادث بعد أن انقطع التيار الكهرباء مما أدى إلى غرق الهيكل عقب تعطل المضخات على الحوض الجاف العائم الذي كان يضم حاملة الطائرات.

ويعد الحوض المعروف باسم “PD-50” من أكبر الأحواض الجافة العائمة في العالم، إذ يصل طولها إلى 330 متراً بينما يصل وزنها إلى أكثر من 80 ألف طن. أما فيما يتعلق بتفاصيل الحادث قال المتحدث باسم حوض زفيزدوشكا لبناء السفن، يفجيني غلاديشيف، لوكالة الأنباء الروسية (تاس)، إنه "في حين كان يتم إنزال الأدميرال كوزنيتسوف، حدث انقطاع في الطاقة من اليابسة مما أدى إلى تعطل المضخات وغرق الحوض".

وقال مسؤولون روس للإعلام المحلي إن "العطل لن يؤخر الإصلاحات على حاملة الطائرات، التي من المتوقع أن تنتهي بحلول عام 2021، إذ توجهت "الأدميرال كوزنيتسوف" إلى الإصلاحات في مايو/ أيار الماضي بعد أن عادت من مهمة في سوريا.

في المقابل، أشار كارل تشوستر، المدير السابق للعمليات في مركز الاستخبارات المشتركة بقيادة الأسطول الباسيفيكي إلى أن الصيانة في البحرية الروسية "كانت بالأصل في حالة سيئة وخسارة الحوض لن يساعد"، مضيفاً: "خسارة حوض عائم واحد قد لا يكون خطيراً لهذه الدرجة، إلا أننا لا نعرف حالة البقية".

نشر