ترامب يرد على أنباء تحقيق FBI فيما إذا كان "عمل سرا" لصالح روسيا

العالم
نشر
ترامب يرد على أنباء تحقيق FBI فيما إذا كان "عمل سرا" لصالح روسيا

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- علق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السبت، على الأنباء التي ترددت عن تحقيق يجريه مكتب التحقيقات الفيدرالي "FBI" في إمكانية عمل ترامب سرا لصالح روسيا، معتبرا أنه "لا يوجد سبب ولا دليل".  

وقال ترامب، عبر حسابه على تويتر: "لقد علمت الآن بتقرير نيويورك تايمز الفاشلة عن أن قادة FBI السابقين الفاسدين، الذين طُرد أغلبهم أو أُجبروا على مغادرة الوكالة، فتحوا تحقيقا بشأني، دون سبب ودون دليل، بعد أن فصلت جيمس كومي الكاذب".

وأضاف ترامب أن "FBI كان في فوضى عارمة بسبب قيادة كومي الضعيفة... قراري بفصل كومي كان يوما عظيما لأمريكا". وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" ذكرت أن "FBI يحقق في إمكانية عمل ترامب سرا لصالح روسيا".

وأكدت مصادر لـCNN، أن مكتب التحقيقات الفيدرالي فتح تحقيقا بشأن ما إذا كان يتصرف بطريقة تخدم مصالح روسيا، وذلك في الوقت نفسه الذي فتح فيه تحقيقا بشأن عزل جيمس كومي من منصب مدير FBI.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر