ملك بلجيكا السابق يختار بين تقديم عينة DNA وغرامة يومية بـ5600 دولار بقضية فتاة تدعي أنه والدها

العالم
نشر
ملك بلجيكا السابق يرد يختار بين تقديم عينة DNA وغرامة يومية بـ5600 دولار بقضية فتاة تدعي أنه والدها

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—في قضية أثارت ردودا واسعة في الأوساط البلجيكية بعد رفع فنانة بلجيكية قضية ضد الملك السابق للبلاد، ألبيرت الثاني، زعمت فيها أنه والدها وبحثت فيها السلطات القضائية منذ العام 2013.

وتدعي الفنانة البلجيكية، ديلفين بويل، أن كان على علاقة مع والدتها واسمها سيبيل دي سيليز لوغنشامبس أدت إلى ولادتها العام 1968.

ملك بلجيكا السابق يرد يختار بين تقديم عينة DNA وغرامة يومية بـ5600 دولار بقضية فتاة تدعي أنه والدها

وخيرت المحكمة البلجيكية الملك السابق للبلاد البالغ من العمر 84 عاما بين تقديم عينة من حمضه النووي أو ما يُعرف بـ"DNA" وبين أن يواجه غرامة مالية يومية قيمتها 5000 يورو (نحو 5600 دولار) ستترتب عليه في كل يوم.

واختار ألبيرت الثاني تقديم عينة من حمضه النووي، حيث قال المحامي، ألان بيرينبوم في بيان لـCNN: "بعد علمه بالحكم الصادر عن محكمة بروكسل في الـ16 من مايو، ومن الاحترام الذي يكنه تجاه القضاء، قرر الملك ألبيرت بالخضوع للفحص الذي طلبته المحكمة."

 

نشر