لماذا خرج مئات آلاف التلاميذ حول العالم للاحتجاج في "جمعة المستقبل"؟

العالم
نشر
مظاهرات من أجل مواجهة التغير المناخي في نيويورك
12/12مظاهرات من أجل مواجهة التغير المناخي في نيويورك

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- من شرق العالم إلى غربه، قاد مئات آلاف التلاميذ احتجاجات ومسيرات، الجمعة، تحت شعار "أيام الجمعة من أجل المستقبل"، فيما يُعتقد أنها أكبر مظاهرة عالمية من أجل التغير المناخي في التاريخ.

وتعد هذه المظاهرة العالمية هي الثالثة ضد سلسلة من التجمعات العالمية التي ينظمها طلبة المدارس، بقيادة المراهقة السويدية غريتا ثانبيرغ، والناشطون الدوليون الذين يطالبون قادة العالم والسياسيين بالتحرك لحماية الأرض ومواجهة التغير المناخي.  

وأصبحت المراهقة السويدية غريتا ثانبيرغ (16 عاما)، وجها لهذه الحملة، بعدما بدأت التظاهر منفردة أمام مقر البرلمان السويدي في كل يوم جمعة، والتغيب عن مدرستها في تلك الأيام، للتأكيد على أهمية مواجهة التغير المناخي، كما سافرت في رحلة استغرقت 15 يوما من بريطانيا إلى الولايات المتحدة بقارب لا يصدر انبعاثات كربونية.

والتقت ثانبيرغ الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما الذي أعلن تضامنه معها في 16 سبتمبر/ أيلول الجاري، ومن المقرر أن تشارك في قمة للأمم المتحدة في نيويورك عن التغير المناخي في 23 سبتمبر، بدعوة من الأمين العام أنطونيو غوتيريس، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة.

وقالت ثانبيرغ إنه جرى تنظيم 4638 فعالية ومظاهرة في 139 دولة حول العالم، الجمعة. وبدأت المظاهرات من أستراليا بمشاركة نحو 300 ألف شخص ولحق بهم مئات آلاف المتظاهرين في آسيا وأوروبا وأفريقيا وصولا إلى الأمريكيتين، فيما أعلنت سلطات مدينة نيويورك أنها سمحت لنحو 1.1 مليون طالب بالتغيب عن المدارس للمشاركة في مظاهرات التغير المناخي.

 

 
 

 

 
 

 

 
 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر