لقاح فيروس كورونا.. وزير خارجية ألمانيا: لن نسمح بـ"الشراء الحصري" لأبحاثنا

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
وزير الخارجية الألماني هايكو ماس

برلين، ألمانيا (CNN)-- قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، إن بلاده لن تسمح بشراء أبحاث حصرية ألمانية حول لقاح لفيروس كورونا المستجد، مؤكدًا، الثلاثاء، أن باحثين ألمان يقومون بدور رئيسي في تطوير لقاحات لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

ولم يسم هايكو ماس، الجهات التي تسعى للحصول على تلك الأبحاث بشكل حصري، لكنه ربما يشير إلى إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث أعلن وزير الداخلية الألماني، في وقت سابق، أن هناك عرضًا من الرئيس الأمريكي بشأن ذلك.

وقال ماس في مقابلة مع مجموعة فانكي الإعلامية: "لا يمكننا السماح بوضع يريد فيه الآخرون حصرا الحصول على نتيجة أبحاثنا". وأكدت وزارة الخارجية الألمانية الاقتباس لـ CNN.

وأضاف وزير خارجية ألمانيا، "لدينا جميعًا نفس الهدف الآن: إبطاء انتشار الفيروس وإنقاذ الأرواح. كل دولة تحاول حماية مواطنيها قدر الإمكان، اعتمادًا على الوضع على الأرض، وحتى بعض البلدان فرض قيود على السفر المؤقت، لذلك من المهم تنسيق هذه الإجراءات بشكل جيد داخل الاتحاد الأوروبي حتى لا يتم قطع سلاسل التوريد".

وتابع هايكو ماس "في الأزمة نشعر أكثر من أي وقت مضى بمدى اعتمادنا على بعضنا البعض. لهذا السبب نحن بحاجة إلى تعاون أكثر وليس أقل الآن"، "لقد تحدثت للتو عن هذا مع زملائي من كندا وكوريا الجنوبية والبرازيل وأستراليا. لكن هذا سيتم مناقشته أيضًا في دائرة G7. سنهزم هذا الفيروس معا فقط، وليس ضد بعضنا البعض".

وأوضح وزير الخارجية الألماني، "ليس هناك مكان أكثر إلحاحا من التعاون في مكافحة الفيروس. نحن ندعم منظمة الصحة العالمية بحيث يمكن تقديم المساعدة حيث تشتد الحاجة إليها، بما في ذلك في البلدان الأكثر فقراً".

وتعمل شركة CureVac الألمانية للتكنولوجيا الحيوية، على أبحاث لإنتاج لقاح لفيروس كورونا المستجد، فيما نقلت تقارير، اهتمام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشراء هذه الأبحاث بشكل حصري، وفقًا لوزير الداخلية الألماني.

نشر