60 ألف وفاة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة.. وترامب: أؤيد خطط فتح الاقتصاد

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- ارتفعت أعداد الوفيات في الولايات المتحدة الأمريكية نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) لتتجاوز حاجز 60 ألف شخص، وفقًا لإحصائيات جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، والتي سجلت 60 ألفًا و207 حالات وفاة، مساء الأربعاء.

وسجلت الولايات المتحدة، الأربعاء، مليون و30 ألفًا و487 إصابة بفيروس كورونا في عموم الولايات الأمريكية الخمسين، بحسب الجامعة.

وقبل قبل يوم واحد من انتهاء صلاحية المبادئ التوجيهية الفيدرالية للحد من انتشار فيروس كورونا، أشار مسؤولو الإدارة الأمريكية إلى أن المبادئ التوجيهية القوية للتباعد الاجتماعي، ستخفف عندما تبدأ الولايات في إعادة فتح اقتصاداتها.

 وقال مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي "بصراحة، تبنت كل ولاية في أمريكا هذه الإرشادات كحد أدنى، أو حتى فعلت أكثر، والآن ينصب تركيزنا على العمل مع حكام الولايات على خطط فتح ولاياتهم مرة أخرى"، مضيفًا "التوجيه الجديد الذي أصدرناه هو توجيه لكيفية القيام بذلك بأمان ومسؤولية".

وأوضح الرئيس ترامب، في اجتماعه، الأربعاء، مع حاكم ولاية لويزيانا، أن "المبادئ التوجيهية الحالية ستتلاشى، عبد البدء في إعادة فتح الولايات الامريكية، معربًا عن تأييده لحكام بعض الولايات التي بدأت فتح اقتصاداتها قائلًا "أنا أؤيد بشدة ما يفعلونه"، "إنهم ينطلقون".

ومدد الرئيس ترامب، الذي أعلن المبادئ التوجيهية في منتصف مارس آذار الماضي، على الصعيد الوطني لمدة 30 يومًا أخرى في نهاية مارس، وهو تراجع مفاجئ عن مساعيه في ذلك الوقت لإعادة فتح البلاد.

ومن المقرر انتهاء صلاحية المبادئ التوجيهية التي أعلن عنها ترامب لمدة 15 يومًا قبل أسبوعين، وكان الرئيس قد اقترح أنه يتطلع إلى تخفيفها، على الأقل في بعض أجزاء البلاد، حتى أنه حدد عيد الفصح في 12 أبريل نيسان الجاري، كتاريخ محتمل يمكن أن تعود فيه البلاد إلى وضعها الطبيعي، قبل التراجع في نهاية المطاف.

نشر