تركيا: تغيير جذري للنظام العالمي بعد كورونا وفعالية التعاون الإسلامي موضع تساؤل

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
خريطة تظهر الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال إبراهيم قالن، المتحدث باسم الرئاسة التركية، إن النظام العالمي سيتعرض لتغيير جذري نتيجة جائحة فيروس كورونا الجديد أو ما بات يُعرف باسم "كوفيد- 19"، ملقيا الضوء على أن فعاليات منظمات كمنظمة التعاون الإسلامي ستكون موضع تساؤل على حد تعبيره.

وأوضح قالن في تصريح مع قناة 24 المحلية بتركيا ونقلتها وكالة الأنباء التركية الرسمية: " سيتم التساؤل عن مدى فعالية منظمة الصحة العالمية في هذه المرحلة، وكذلك الأمر بالنسبة إلى منظمة التعاون الإسلامي، لأنها لم تبدِ الريادة الكافية في هذه الفترة".

وأضاف قائلا إن "تغييرا جذريا سيطرأ على النظام العالمي في عدة أصعدة، في ضوء انتشار فيروس كورونا.. 3 قطاعات ستكتسب أهمية كبرى في المرحلة الحالية، وهي الأمن البيولوجي متمثلة بالمنتجات والأسلحة والأدوية والتكنولوجيا البيولوجية وطرق التداوي البيولوجي، والأمن السيبراني، والأمن الغذائي".

وتابع قائلا: "نشاهد الأوضاع التي وصلت إليها دول أكبر منا بالاقتصاد والقوة العسكرية. هذه الظروف أتاحت لنا فرصة رؤية ما يمكن أن نفعله بالإمكانات المتوافرة بين أيدينا.. وضعنا احتياجات المواطنين الأساسية أولوية لنا في هذه المرحلة، والفائض تشاركناه مع الآخرين، هذا المبدأ لم نحد عنه".

نشر