"ترك مسدسه على متن طائرة".. وقف ضابط بطاقم حماية وزير الخارجية البريطاني عن العمل

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
وقف ضابط بطاقم حماية وزير خارجية بريطانيا عن العمل لتركه مسدس في طائرة

لندن، المملكة المتحدة (CNN)-- أوقفت الشرطة البريطانية، السبت، ضابطًا من قوة حماية وزير الخارجية دومينيك راب، عن العمل، بعد أن ترك مسدسه على متن طائرة.

وحسب شبكة PA Media البريطانية، كان الضابط مُسافرًا مع "راب" في زيارة إلى الولايات المتحدة، وترك مسدسه على متن طائرة لدى عودته إلى مطار هيثرو بالعاصمة لندن، الجمعة.

وعندما سُئلت شرطة سكوتلاند يارد في لندن عن ذلك، رفضت التعليق على ما كان يفعله الضابط، لكنها قالت إنها "على علم بالحادث على متن رحلة متجهة إلى المملكة المتحدة يوم الجمعة، 18 سبتمبر أيلول".

وقال مُتحدث باسم شرطة لندن الكبرى، في بيان السبت: "نحن نأخذ هذا الأمر على محمل الجد... ومنذ ذلك الحين، تم عزل الضابط المعني من مهامه التشغيلية أثناء إجراء تحقيق داخلي في الظروف".

وهذه ليست المرة الأولى التي يترك فيها ضباط الحماية الذين يسافرون مع سياسيين بريطانيين أسلحتهم على متن طائرات.

في فبراير شباط الماضي، خضع الحارس الشخصي لرئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون، للتحقيق بعد ورود تقارير تفيد بأنه ترك مسدسًا محشوًا وجواز سفر "كاميرون" في المرحاض، في أثناء رحلة طيران تجارية.

في ذلك الوقت، قالت شرطة العاصمة لندن لـCNN إنها فتحت تحقيقاً في الحادث، الذي أخر الإقلاع وتسبب في حالة من الذعر بين الركاب على متن رحلة للخطوط الجوية البريطانية كانت مُتجهة من نيويورك إلى مطار هيثرو بلندن.

نشر