صنعت بقدرات لتدمير 6 مدن سوفيتية بضربة واحدة.. إليكم أحد أكثر أسلحة أمريكا رعبا بالمحيط الهادئ

العالم
نشر
دقيقة قراءة
الغواصة يو أس أس أوهايو

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—ولدت في الحرب الباردة وأطلقت بقدرات لتدمير أكثر من 6 مدن سوفيتية بضربة واحدة، إليكم "يو أس أس أوهايو"، أكبر غواصة صنعتها البحرية الأمريكية.

الغواصة أوهايو تعمل على الطاقة النووية مثل كل الغواصات الأمريكية حيث مصدر طاقتها هو مفاعل نووي يوفر طاقة كافية لتشغيل محركيها الذين يوجهان دفة القيادة، وحجمها الهائل يسمح لها بحمل 154 صاروخ توماهوك موجه (كل صاروخ قادر على حمل رأس شديد الانفجار وزنه 1000 باوند)، وهذا العدد يعني أنها قادرة على حمل 50% أكثر من سفن الصواريخ الموجة ونحو 4 أضعاف ما يمكن لأحدث غواصة أمريكية حمله.

تقول البحرية الأمريكية أن مدى "أوهايو" غير محدود وأنها قادرة على البقاء تحت الماء لا يحدها سوى الاضطرار للخروج والتزود بالإمدادات الغذائية لطاقمها، ورغم أن الرؤوس النووية التي تحملها تم نزعها إلا أنها تبقى واحدة من أكثر الأسلحة الأمريكية رعبا إن لم تكن أكثرها التي تجوب المحيط الهادئ.

وتعتبر الغواصة أوهايو واحدة من أكثر الغواصات قدرة على التخفي بـ"صمت"، ودخت الخدمة في العام 1981 وتعتبر مثالا لقوة الردع الأمريكية.

 

شاهد أيضاً
العثور على غواصة أمريكية فُقدت في الحرب العالمية الثانية
نشر