مجلس الشيوخ يستبعد استدعاء الشهود.. ويضم إفادة نائب جمهورية لسجل المساءلة

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مذيع CNN: مديرو المساءلة عرضوا مقاطع تظهر أن ترامب كان "المحرّض الرئيسي"

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- استقر أعضاء مجلس الشيوخ على قبول إفادة شاهد في سجل محاكمة دونالد ترامب بدلاً من استدعاء الشهود، وهو ما انتهت إليه مناقشات بين أعضاء الحزبين وفريق دفاع الرئيس السابق، بعد حالة من الارتباك شهدها المجلس، السبت.

ووافق مديرو المحاكمة الديمقراطيين من مجلس النواب وفريق دفاع ترامب على قبول إضافة بيان النائبة الجمهورية هيريرا بوتلر، الذي كان يصف المكالمة الهاتفية بين ترامب وزعيم الحزب الجمهوري كيفين مكارثي إلى ​​سجلات المساءلة.

وطلب مديرو المساءلة من مجلس الشيوخ هذا الصباح استدعاء شهود في ثاني محاكمة لعزل ترامب. وبدلاً من ذلك، وافق مجلس الشيوخ والمحامون بعد ساعات على إدراج البيان في سجل المحاكمة، مما دفع المحاكمة نحو التصويت النهائي في وقت لاحق السبت.

وقرأ مدير المساءلة جيمي راسكين بيان هيريرا بوتلر من ولاية واشنطن في سجل المحاكمة عندما استأنف مجلس الشيوخ جلسة، السبت، معترفًا بالبيان في أدلة المحاكمة. ثم انتقل المديرون وفريق ترامب إلى المرافعات الختامية دون إجراء أي مكالمات أخرى للشهود.

وكانت هيريرا بوتلر كشفت عن تفاصيل حول محادثة هاتفية بذيئة تمت بين مكارثي وترامب في 6 يناير/كانون الثاني، حيث كانت أعمال الشغب في الكونغرس جارية.

ورد في المكالمة أن ترامب قال إن مثيري الشغب يهتمون بنتائج الانتخابات أكثر مما فعل مكارثي.

كانت شبكة CNN ذكرت أن هناك مناقشات جارية حول تجنب شهادة الشهود على الإطلاق وإسقاطها مباشرة في السجل.

في حين أخبر أحد المصادر المشاركة في هذه المناقشات مراسلة CNN دانا أن هناك محادثات من الحزبين حول وضع تقارير CNN، مثل مقال مراسلة CNN جيمي جانجل في سجل المحاكمة، بدلاً من استدعاء الشهود.

وفي وقت سابق السبت، بعث زعيم الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، رسالة إلكترونية إلى زملائه أنه سيصوت لتبرئة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب خلال محاكمته بمجلس الشيوخ، وفقًا لمصدر مطلع، حسبما علم مراسل CNN مانو راجو.

نشر