جنازة الأمير فيليب: الأمير هاري يحضر أول حدث للعائلة البريطانية منذ خروجه من النظام الملكي

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
الأمير ويليام وشقيقه الأمير هاري يسيران معًا بعد نهاية مراسم جنازة الأمير فيليب

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- سار الأمير ويليام دوق كامبريدج والأمير هاري دوق ساسكس وراء جثمان الأمير فيليب إلى كنيسة سانت جورج، وكان يفصلهما ابن عمهما بيتر فيليبس. ويتبعهم زوج الأميرة آن، نائب الأدميرال تيم لورانس. وكان جميعهم يرتدون أقنعة.

وداخل الكنيسة، حيث مراسم الوداع الأخير للأمير فيليب. جلس دوق ساسكس ودوق كامبريدج مقابل بعضهما البعض.

وفي حين كان الأمير ويليام يجلس بجانب زوجته كاثرين، دوقة كامبريدج، كان الأمير هاري يجلس وحده.

وبعد نهاية المراسم، شُوهد الأمير هاري وكاثرين، دوقة كامبريدج، يتبادلان الكلمات مع رئيس أساقفة كانتربري، ثم سارا وانضما إلى الأمير ويليام للسير معًا بينما غادرت بقية العائلة سانت جورج.

وغابت دوقة ساسكس ميغان ماركل عن مشاركة زوجها في الجنازة لظروف الحمل في الطفل الثاني.

وقال متحدث باسم دوق ودوقة ساسكس إن ميغان تتابع جنازة دوق إدنبرة من المنزل، بعد أن نصحها طبيبها بعدم السفر إلى إنجلترا.

وأضاف المتحدث أنها "تشاهد من المنزل لأنها كانت تأمل في أن تتمكن من الحضور، لكن طبيبها لم يسمح لها بالسفر في هذه المرحلة من الحمل".

كما قدم المتحدث تفاصيل التكريمات العسكرية التي يرتديها دوق ساسكس في الجنازة، قائلا إنه ارتدى وسام العنق ونجمه KCVO، وميدالية حملة أفغانستان، وميدالية اليوبيل الذهبي، وميدالية اليوبيل الماسي.

يأتي هذا في وقت أكد متحدث باسم الحكومة البريطانية، السبت، أن رئيس الوزراء بوريس جونسون سيشهد جنازة الأمير فيليب، دوق إدنبرة، من مقر إقامته الريفي في تشيكرز.

نشر