وسط التوتر بين الولايات المتحدة وروسيا.. مساعد للكرملين: بوتين وبايدن قد يجتمعا يونيو المقبل

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
بوتين: روسيا دولة "مرحّبة ومنفتحة للصداقة".. وآمل ألا تعبر أي دولة "الخط الأحمر"

موسكو، روسيا (CNN) -- قال أحد مساعدي الكرملين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي جو بايدن يمكن أن يعقدا اجتماعًا ثنائيًا في يونيو/حزيران المقبل، وفقًا لوسائل إعلام رسمية روسية.

وأدلى مساعد الكرملين يوري أوشاكوف بهذه التصريحات لقناة "روسيا 1" التلفزيونية الحكومية، بحسب ما أوردته وكالة تاس للأنباء.

وأشار إلى أن اجتماع بوتين وبايدن يمكن أن يُعقد "في يونيو، وهناك حتى مواعيد محددة"، على الرغم من رفضه تسمية هذه التواريخ.

وأضاف أوشاكوف: "بالطبع، سنتخذ قرارًا بناءً على العديد من العوامل".

ولم تعلق الولايات المتحدة بعد على الاجتماع.

وفي الوقت نفسه، من المقرر عقد قمة مجموعة السبع المقبلة في الفترة من 11 إلى 13 يونيو/حزيران، وستستضيفها المملكة المتحدة، التي تتولى حاليًا رئاسة مجموعة السبع. ومن غير الواضح ما إذا كان الاجتماع يمكن أن يعقد على هامش اجتماعات مجموعة السبع.

إذا عُقد الاجتماع، فإنه يأتي في وقت توجد توترات شديدة بين الولايات المتحدة وروسيا، لا سيما في أعقاب العقوبات الشاملة والطرد الدبلوماسي الذي أعلنته الولايات المتحدة ضد روسيا في منتصف أبريل/نيسان بسبب تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية لعام 2020 وهجومها الإلكتروني المعروف باسم سولار ويندز - SolarWinds.

كما يأتي ذلك بعد أن أعربت الولايات المتحدة عن قلقها البالغ إزاء الحشد العسكري الروسي على طول الحدود مع أوكرانيا وعقب قول بايدن في مارس / آذار إنه يعتقد أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "قاتل" في مقابلة تلفزيونية.

وردت روسيا على العقوبات الأمريكية بفرض عقوبات على ثمانية من كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية (6 من الإدارة الحالية و2 من الإدارات السابقة)، بما في ذلك مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي الحالي كريستوفر راي والمدير الحالي للاستخبارات الوطنية أفريل هاينز.

وجاء ذلك بعد يوم واحد فقط من إعلان بايدن فرض عقوبات على روسيا وتحذيره من "دوامة التصعيد".

نشر