"ما الذي تخاف منه؟".. صحفية تواجه بوتين بسؤال فكيف جاء رده؟

العالم
نشر
دقيقتين قراءة

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— واجهت الصحفية الأمريكية بقناة ABC، رايتشل سكوت، الأربعاء، الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين بسؤال حول أساليب قمعه لخصومه السياسيين وذلك في مؤتمر صحفي عقده بوتين عقب لقائه بالرئيس الأمريكي، جو بايدن في جنيف.

وقالت سكوت في سؤالها: "قائمة خصومك السياسيين الذين لقوا حتفهم أو احتجزوا أو سجنوا هي قائمة طويلة.. وقمت الآن بمنع أي شخص يدعم (زعيم المعارضة الروسية أليكسي نافالني) من الترشح لأي منصب رسمي.. سؤالي هو، السيد الرئيس، ما الذي تخاف منه؟"

رد الرئيس الروسي بوصف المنظمة التي أسسها نافالني (الذي لم يسمّه) بأنها "متشددة" بطبيعتها وقال إنها دعت لـ"اضطرابات جماعية" وخرق للقوانين، قبل أن يوجه حديثه إلى موضوع مظاهرات "حياة السود مهمة" بأمريكا قائلا إنها كانت "اضطرابا ومدمرة" عقب وفاة جورج فلويد (الذي لم يسمه أيضا).. مضيفا أن روسيا شعرت "بالتعاطف" مع أمريكا حينها ولا تريد مثل هذه المظاهرات بأن تحدث داخل حدودها.

سكوت رفضت تجنب بوتين الإجابة على السؤال قائلة: "أنت لم تجب على سؤالي"، مضيفة: "إذا كان جميع خصومك السياسيين متوفين أو مسجونين أو قد تم تسميمهم ألا يبعث هذا برسالة مفادها أنك لا تريد معركة سياسية عادلة؟"

بوتين رد مرة أخرى مثيرا قضية هجوم الـ6 من يناير/ كانون الثاني على مبنى الكونغرس، مقترحا مقارنة غير متساوية بين اعتقال المشاركين بذلك بتهمة الشغب وسجن المعارضين السياسيين لبوتين في روسيا، مضيفا: "أما من قتل من ومن يلقى في السجون، الناس جاؤوا للكونغرس بمطالب سياسية وواجهوا أحكاما بالسجن تصل إلى 20 عاما وربما 25 عاما".

نشر