مفاجأة.. أحد أقارب مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بين مفقودي مبنى ميامي المنهار

العالم
نشر
دقيقتين قراءة

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- قالت ابنة مواطن تشيلي لشبكة CNN إنها لم تتمكن من التواصل مع والدها، الذي كان يعيش في مبنى سكني انهار في ميامي، في وقت مبكر من يوم الخميس.

وقالت باسكال بونفوي إن والدها هو ابن عم ميشيل باشيليت. وباشيليت هي الرئيسة السابقة لتشيلي والمفوضة السامية الحالية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة.

وأخبرت بونفوي CNN Chile خلال مقابلة عبر الهاتف، أن الجزء الذي انهار من المبنى هو المكان الذي يعيش فيه والدها، وأنه لم يكن لديها أي معلومات منه منذ الحدث.

وقالت بونفوي: "لم نتمكن من الحصول على معلومات محددة"، مٌُضيفة أنهم لا يعرفون مكان زوجة والدها أيضًا، رغم أنها لم تحدد الجنسية.

وفقًا لبونفوي، عرضت القنصلية التشيلية في ميامي دعم الأسرة أثناء البحث.

وتابعت: "اتصلت بالقنصل، وعرض مساعدته، ولكن بما أنه لا توجد معلومات أيضًا، فليس هناك الكثير الذي يمكن القيام به".

وتحاول CNN الاتصال بالقنصلية التشيلية في ميامي للحصول على معلومات حول حالات الاختفاء التشيلية المحتملة بعد الانهيار الجزئي للمبنى. حتى الآن، لم تبلغ السلطات التشيلية عن رعايا مفقودين بعد الانهيار.

وهناك حتى الآن 31 شخصًا من ست دول في أمريكا اللاتينية تم الإبلاغ عن فقدهم في انهيار المبنى.

بالإضافة إلى الشخص التشيلي المفقود، أبلغت الأرجنتين عن 9 في عداد المفقودين، فيما فقدت باراغواي وكولومبيا وفنزويلا 6 من مواطنيها، إضافة إلى 3 من أوروغواي.

نشر