بايدن يرحب بقرار مراجعة كشف وثائق 11 سبتمبر.. ويتعهد بـ"أقصى درجة من الشفافية"

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
جو بايدن
Credit: GettyImages

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- رحب الرئيس الأمريكي جو بايدن بقرار وزارة العدل مراجعة ما سبق حجبه من معلومات سرية أو وثائق متعلقة بهجمات 11 سبتمبر/أيلول لكشف ما يمكن كشفه للعامة، فيما تواجه إدارته ضغوطًا من أسر ضحايا الهجمات وأعضاء بالكونغرس لرفع السرية عن الوثائق وأي دور للمملكة العربية السعودية.

وقال بايدن، في بيان: "مع اقترابنا من الذكرى العشرين للهجمات الإرهابية في 11 سبتمبر 2001، يجب ألا ننسى أبدًا الألم الدائم لعائلات وأحباء 2977 من الأبرياء الذين قُتلوا. بالنسبة لهم، لم يكن 11 سبتمبر مأساة وطنية ودولية فحسب، لقد كان دمارًا شخصيًا. لمدة 20 عامًا، نشأ الأطفال بدون آباء. كان على الأزواج والزوجات إيجاد طريق للمضي قدمًا بدون شركائهم في الحياة".

وأضاف: "كان على الإخوة والأخوات، الأمهات والآباء، الاحتفال بـ 20 عامًا من أعياد الميلاد والتجمعات العائلية والإنجازات البارزة، مع ثقب في قلوبهم. أعلم جيدًا الحزن الشديد لفقدان شخص تحبه فجأة. لا يسعني إلا أن أتخيل الألم الإضافي الذي تحملته هذه العائلات، إذ أمضت 20 عامًا في السعي وراء العدالة والمحاسبة".

وتابع بايدن بالقول: "كما وعدت خلال حملتي، فإن حكومتي ملتزمة بضمان أقصى درجة من الشفافية بموجب القانون، والالتزام بالتوجيه الصارم الصادر خلال إدارة أوباما- بايدن بشأن التذرع بامتياز أسرار الدولة. في هذا السياق، أرحب بإعلان وزارة العدل، والتي تلتزم بإجراء مراجعة جديدة للوثائق التي سبق للحكومة أن استخدمت الامتيازات تجاهها، والقيام بذلك في أسرع وقت ممكن".

واختتم الرئيس الأمريكي بيانه قائلا: "قلبي ودعواتي لا يزالان مع عائلات 11 سبتمبر التي تعاني، وستواصل إدارتي التعامل باحترام مع أفراد هذا المجتمع. أرحب بأصواتهم ورؤيتهم ونحن نرسم طريقًا إلى الأمام".

نشر