رئيس هيئة الأركان الأمريكي: تقييمات الاستخبارات لم تتنبأ بانهيار الحكومة الأفغانية في "11 يومًا"

العالم
نشر
دقيقتين قراءة

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- قال رئيس هيئة الأركان الأمريكي، الجنرال مارك ميلي، الأربعاء، إن الحكومة الأمريكية لم يكن لديها أي مؤشر على أن الجيش والحكومة الأفغانية سوف ينهاران بالكامل في غضون 11 يومًا، مضيفًا أن المعلومات الاستخباراتية حذرت من أن "الانهيار السريع" يمكن أن يحدث في غضون "أسابيع أو شهور أو حتى سنوات وليس أيام".

وقال ميلي في مؤتمر صحفي إلى جانب وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن: "لم يكن هناك شيء رأيته أنا أو أي شخص آخر يشير إلى انهيار هذا الجيش وهذه الحكومة في 11 يومًا"، وتناول تقارير مختلفة عن فشل الاستخبارات في التنبؤ بانهيار الحكومة والقوات الأفغانية.

وقال رئيس هيئة الأركان الأمريكي: "لقد قلت سابقًا من على هذه المنصة وفي شهادة تحت القسم، أن المعلومات الاستخباراتية أشارت بوضوح إلى عدة سيناريوهات محتملة: أحدها كان استيلاء طالبان التام على السلطة بعد الانهيار السريع لقوات الأمن الأفغانية والحكومة. الآخر كان حربًا أهلية، والثالث كان تسوية تفاوضية".

وتابع: "مع ذلك، فإن الإطار الزمني لسيناريو "الانهيار السريع" كان متنوعًا على نطاق واسع وتراوح بين أسابيع وشهور وحتى سنوات بعد رحيلنا. لم يكن هناك شيء رأيته أنا أو أي شخص آخر يشير إلى انهيار هذا الجيش وهذا لم يحدث في 11 يومًا".

نشر