إعصار أيدا.. عواصف قوية غير مسبوقة تضرب الجنوب الشرقي الأمريكي.. وبايدن: سيكون مُدمرًا

العالم
نشر
3 دقائق قراءة
الرئيس الأمريكي، جو بايدن
Credit: Pool

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—وصل إعصار أيدا إلى مناطق الجنوب الشرقي من الولايات المتحدة، مصحوبًا بعواصف قوية غير مسبوقة منذ زمن بعيد، وسط تحذيرات من آثار مدمرة للإعصار.

ويحل أيدا في الذكرى السادسة عشرة لإعصار كاترينا المدمر تاريخيًا، باعتباره إعصار من الفئة الرابعة، مع رياح سرعتها 150 ميلاً في الساعة، فقًا للمركز الوطني للأعاصير.

وفي مؤتمر صحفي، الأحد، قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إن الإعصار من المتوقع أن يكون مُدمرًا وأن هناك خطط لمواجهة الأسوأ، بسبب إعصار أيدا.

وفيما دعا بايدن سكان ولاية لويزيانا، حيث المركز الرئيسي للإعصار، إلى الحذر، قال أيضًا إن عدد كبير من خطوط إمداد الطاقة الكهربائية ستنقطع، وأن إصلاح استعادة التيار الكهربائي قد يستغرق أسابيع في بعض الأماكن المتضررة.

من جانبه، قال حاكم ولاية لويزيانا، جون بيل إدواردز، في تصريحات سابقة الأحد، إن إعصار أيدا هو أحد أقوى العواصف التي وصلت إلى اليابسة في لويزيانا في العصر الحديث، حيث اشتد بسرعة بمعدل غير مسبوق، حتى وصول اليابسة.

وحثّ الحاكم السكان على البقاء في منازلهم والتحلي بالصبر، حيث لا تعرف الولاية متى سيتمكن المستجيبون الأوائل من الاستجابة لطلبات المساعدة.

وتم تنشيط الحرس الوطني في لويزيانا بالكامل، ويتم حاليًا تنظيم أكثر من 4900 حارس في 14 أبرشية. وقال الحاكم إن لديهم 195 مركبة عالية المياه و73 قاربًا و34 طائرة هليكوبتر جاهزة لدعم ومساعدة المواطنين.

وهناك أكثر من 285 ألف عميل انقطعت عنهم الكهرباء في لويزيانا، حيث دخل إعصار أيدا الولاية، وفقًا لموقع Poweroutage.us.

في حين توقف أكثر من 95٪ من إنتاج النفط في خليج المكسيك بسبب إعصار أيدا، مما يشير إلى أن الإعصار له تأثير كبير على إمدادات الطاقة.

وفي وقت مبكر من صباح الأحد، تم إجلاء الموظفين من إجمالي 288 منصة لإنتاج النفط والغاز، وفقًا لمكتب السلامة وإنفاذ البيئة. ويمثل ذلك حوالي 51٪ من المنصات المأهولة في خليج المكسيك.

وقالت الوكالة إنه تم أيضًا إخلاء جميع الحفارات الـ 11 في خليج المكسيك، وتم إغلاق ما مجموعه 1.7 مليون برميل من إنتاج النفط اليومي في خليج المكسيك - أي ما يعادل 95.7٪ من إجمالي إنتاج المنطقة.

ومن المرجح أن تؤدي الخسارة الواسعة لإمدادات النفط من أحد مراكز الطاقة الأمريكية إلى رفع الأسعار. وارتفعت أسعار النفط الأمريكي بشكل حاد الأسبوع الماضي قبل وصول الإعصار أيدا.

نشر