العثور على أحفورة لصغير ديناصور محفوظة تماما داخل بيضة

العالم
نشر
دقيقة قراءة

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— ألقى باحثون الضوء على أحفورة غير مسبوقة لديناصور صغير تلتف تمامًا داخل بيضتها مشيرين على أن هذا الاكتشاف سيكشف المزيد عن الروابط بين الديناصورات والطيور.

العثور على أحفورة لصغير ديناصور محفوظة تماما داخل بيضة
صورة معاد بناؤها للديناصور الصغير يفقس على أساس الأحفورة التي عثر عليها, plain_text

ويبلغ طول البيضة حوالي 17 سنتيمترا (نحو 7 بوصات) ويقدر طول الديناصور بحوالي 27 سنتيمترا (نحو 11 بوصة) من الرأس إلى الذيل. ويعتقد الباحثون أنه عند البلوغ، لو عاش، لكان طوله من مترين إلى ثلاثة أمتار تقريبا.

وتحافظ الأحفورة البالغة من العمر 70 مليون عام على الهيكل العظمي الجنيني لديناصور أوفيرابتوريد، الذي أطلق عليه اسم Baby Yingliang تيمنا باسم المتحف الصيني الذي يضم هذه الأحفورة.

وقالت دارلا زيلينيتسكي، الأستاذة المساعدة في قسم علوم الأرض بجامعة كالغاري في كندا، إن عظام الديناصورات الصغيرة صغيرة وهشة ونادرًا ما يتم حفظها كأحفورة، مما يجعل هذا اكتشافًا محظوظًا للغاية.

واضافت زيلينيتسكي، وهي أحد مؤلفي البحث الذي نشر في مجلة iScience الثلاثاء: "إنها عينة مذهلة ... أعمل على بيض الديناصورات منذ 25 عامًا ولم أر أي شيء مثلها بعد".