أسرار تخفيها الصين.. وثائق تكشف معاملة وحشية لمسلمي الأويغور

أسرار تخفيها الصين.. وثائق تكشف معاملة وحشية لمسلمي الأويغور

الصين لا تريدك أن تعرف أسرار ما وراء جدران مخيمات شينجيانغ. رجال ونساء وأطفال، بعض العائلات بأكملها تفصل أحياناً عن بعضها وتُقطع عن العالم الخارجي. تقول وزارة الخارجية الأمريكية إنهم يعيشون في ظروف تشبه السجن. محبوسون ليس بسبب ما قاموا به، ولكن بسبب من هم. وتظهر وثائق مسرّبة صورة مختلفة لما تزعم الحكومة الصينية إنها مراكز تدريب مهني طوعية. مراسل CNN ويل ريبلي يسلّط الضوء على القضية.

نشر
نشر