الجزائري يسعد ربراب يعلن عزمه استثمار 215 مليون دولار في سريلانكا

اقتصاد
نشر
الجزائري يسعد ربراب يعلن عزمه استثمار 215 مليون دولار في سريلانكا

الجزائر (CNN)—أعلن رجل الأعمال الجزائري، يسعد ربراب، عزمه الاستثمار في سريلاكنا بمجالي تكرير السكر وإنتاج الزيوت النباتية في جنوب البلاد، مؤكدًا أن مجموعته الاقتصادية "سيفيتال" ستستثمر حوالي 150 مليون يورو (165 مليون دولار) في مجال تكرير السكر بسريلانكا، إلى جانب 45 مليون يورو (50 مليون دولار) في مجال الزيوت النباتية.

وأوضح يسعد ربراب الذي يعد واحدًا من أغنى عشرة رجال أعمال في القارة الإفريقية، في حوار مع جريدة "ديلي نيوز" السريلانكية، أنه وجد شريكًا محليًا وأرضًا تخصّ المعمل، وأن دوافع استثماره بهذه السوق تعود إلى ما تنفقه سريلانكا من ملايين لاستيراد السكر، ممّا سيجعل مشروعا منفذًا للبلاد لأجل الاكتفاء الذاتي وبل حتى تصدير هذه المادة.

ويأتي هذا الاستثمار ليسعد ربراب في في فترة يعاني فيها الاقتصاد الجزائري بسبب تراجع أثمنة البترول والغاز، وفي ظرفية شهدت توتر علاقاته بالحكومة الجزائرية، فبعد اتهامه من طرف وزير الصناعة عبد السلام بوشوارب بعقد صفقات مشبوهة، وخروج ربراب بتصريح اتهم من خلاله الحكومة بمحاولة الزج به في السجن، جاءت صفقة شرائه لمجموعة الخبر الإعلامية  لتزيد من هذا التوتر، عندما اعترضت وزارة الاتصال على الصفقة بمبرّر عدم احترامها القانون.

وأكد ربراب، أغنى رجل أعمال جزائري بثروة تتجاوز 3,2 مليار دولار، أنه ينتظر فقط التصاريح الرسمية من السلطات السريلانكية لأجل مباشرة عمل مصانعه في السوق المحلية خلال أجل لا يتجاوز 24 شهرًا من الآن، متحدثًا عن أن مناخ الأعمال في هذه البلاد جيد جدا، وأن البلاد تتوفر على مؤهلات اقتصادية كبيرة.

وتابع ربراب: "أريد من خلال هذا الاستثمار أن أساعد سريلانكا كي تتحوّل من مستوردة للسكر والزيوت النباتية إلى واحدة من أكبر مصدرّي هذه المواد في العالم"، لافتًا إلى أن مجموعته ستعمل كذلك على إنتاج الطاقة من مخلفات قصب السكر حتى تستفيد منها البلاد، موضحًا كذلك أنه سيعمل في البداية على شراء قصب الشكر من المزارعين المحليين وسيعمل على تنمية هذه الزراعة.

نشر