ما هي أفضل القطاعات للعمل بالإمارات في 2018؟

اقتصاد
نشر
ما هي أفضل القطاعات للعمل بالإمارات في 2018؟

هذ المقال منشور بالتعاون مع موقع التوظيف الإلكتروني "بيت.كوم"

مع نموّ قطاعات العمل في دولة الإمارات وتعددها، تظهر عدة اختلافات وميّزات لكل منها. وقبل اختيار أفضل قطاع للعمل، عليك كباحث عن عمل التفكير في الأسئلة التالية: ما هي قطاعات العمل الأكثر جذباً للباحثين عن عمل في الدولة؟ وما هي القطاعات التي تقدم أفضل الرواتب والمزايا، وتلك التي تقدم أفضل الفرص للنمو الوظيفي والتدريب والتطوير؟

قام بيت.كوم مؤخراً بإجراء استبيان تحت عنوان "أفضل قطاعات العمل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا"، لمساعدة الباحثين عن عمل في الإجابة على الأسئلة أعلاه، وقد كانت النتائج إيجابية للغاية، حيث أشارت إلى أن الدولة تتجه نحو تنويع الاقتصاد المحلي، فالمهنيون اليوم ينتشرون بشكل متساوٍ عبر مختلف القطاعات.

أكثر القطاعات جاذبية

تختلف المزايا والعوامل التي تجعل قطاعات العمل قطاعات جاذبة؛ حيث تختلف المعايير الشخصية للمهنيين في الإمارات في تقييم مدى جاذبية قطاع عمل ما. ولا شك بأن الراتب هو من أهم العناصر أهمية للباحثين عن عمل في الدولة، فبالنسبة للعديد من الأشخاص، يعد الراتب الحافز الرئيسي للعمل كونه يعد المصدر الأساسي الذي يساعدهم على تلبية احتياجاتهم. وقد قال 18٪ من المجيبين بأن قطاع الخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة هي أفضل القطاعات من ناحية تقديم رواتب جيدة، بينما صرّح 18٪ بأن القطاع الحكومي هو الأفضل من هذه الناحية. لذلك، قد تكون هذه القطاعات مناسبة لك إن كان الراتب هو أهم عنصر تأخذه بعين الاعتبار عند البحث عن وظيفة. 

ومن ناحية أُخرى، أشارت نتائج الاستبيان إلى أن العديد من المهنيين في الدولة يعتبرون فرص النمو الوظيفي عامل جذب هام، حيث قال 21٪ بأن قطاع الخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة هو الأفضل من ناحية تقديم فرص نمو وظيفي متميزة. ومن المثير للانتباه، برز القطاع الحكومي (بحسب 31٪ من المجيبين)، والخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة (بنسبة 17٪) كأحد أفضل القطاعات التي تتيح للمهنيين تحقيق توازن جيد بين حياتهم المهنية والشخصية. فقد أصبح العديد من المهنيين اليوم يأخذون بعين الاعتبار عوامل أخرى تتعدى الراتب عند تقييم عرض العمل، أبرزها قضاء الوقت مع العائلة وصعود السلم الوظيفي، إضافة إلى الأمن الوظيفي، فقد برز هذا الأخير كأحد أهم عوامل الجذب بالنسبة للمهنيين، حيث اعتبر 31٪ منهم أن القطاع الحكومي هو القطاع الأكثر أماناً، بينما اعتبر 18٪ منهم أن قطاع الخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة هو الأفضل من هذه الناحية.

وتطرّقت الدراسة إلى أبرز القطاعات جذباً للنساء العاملات، حيث برزت قطاعات الرعاية الصحية (26٪)، والضيافة والترفيه (23٪) ضمن أكثر القطاعات جذباً لهن، أما بالنسبة لقائمة القطاعات الأكثر جذباً للخريجين الجدد، فقد تصدرها قطاع الخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة (17٪).

أكثر القطاعات إجهاداً

يُعتبر الاجهاد عامل طارد للعديد من المهنيين، خاصةً أولئك الذين يتمتعون بقدرات جسدية محدودة، فمن المعروف بأن هذا العامل يساهم في زيادة مستويات توتر وقلق المهنيين، مما يؤثر سلباً على أدائهم في العمل. وبرز قطاع التطوير العقاري والبناء ضمن قطاعات العمل الأكثر اجهاداً بنسبة 19٪.

ومن العوامل الهامة في تحديد نسبة اجهاد القطاعات هي ساعات العمل الطويلة، فالقطاعات التي تتطلب العمل لساعات طويلة لا تزيد من مستويات توتر المهنيين فحسب، بل تمنعهم أيضاً من قضاء الوقت مع عائلتهم وأصدقائهم، وقد برزت قطاعات الضيافة والترفيه (23٪)، والرعاية الصحية (13٪) ضمن قائمة القطاعات التي تتطلب ساعات عمل طويلة.

تغيير قطاع العمل

يسعى العديد من المهنيين في المنطقة لتغيير قطاع عملهم لعدة أسباب، حيث قال نصف المهنيين أنهم ينوون تغيير قطاع عملهم خلال الأشهر القليلة المقبلة، بينما قال رُبعهم أنهم قاموا بتغيير قطاعهم بالفعل خلال العامين الماضيين. يشير ذلك العدد الكبير من الأشخاص الذين يفكرون في تغيير وظيفتهم إلى تزايد حدة المنافسة بين المهنيين على فرص العمل، فإن كنت واحداً من أولئك الأشخاص الذين ينوون تغيير قطاع عملهم، يتعين عليك بذل أفضل ما بوسعك للتميّز عن غيرك من الباحثين عن عمل كي تتمكن من الحصول على الوظيفة المناسبة، وذلك عبر إنشاء سيرة ذاتية وصفحة شخصية متميزة على مواقع التوظيف الرائدة في الدولة، والتقدم باستمرار إلى فرص العمل المتوفرة على شبكة الإنترنت.

وقد برزت الأسباب المادية التي تتمثل في الحصول على راتب أفضل كأهم العوامل التي تدفع المهنيين لتغيير قطاع عملهم (بحسب 62٪ من المجيبين)، بينما كان السبب الآخر هو البحث عن فرصة نمو وظيفي أفضل (بنسبة 40٪)، وتحقيق توازن أفضل بين الحياة المهنية والشخصية (بنسبة 36٪).

حول بيت.كوم:

إن بيت.كوم هو أكبر موقع للوظائف في منطقة الشرق الأوسط مع أكثر من 40,000 صاحب عمل وأكثر من  31,900,000 باحث عن عمل مسجل في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا وكافة انحاء العالم، من كافة قطاعات العمل والجنسيات والمستويات المهنية. قم بالإعلان عن وظائف أو البحث عن وظائف على بيت.كوم واطلع على مصدر أهم باحثين عن عمل وأصحاب عمل في المنطقة. 

نشر