مصر تكتفي ذاتياً من الغاز الطبيعي وتتوسع في التصدير من بوابة الأردن

اقتصاد
نشر
مصر تكتفي ذاتياً من الغاز الطبيعي وتتوسع في التصدير من بوابة الأردن

دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)- وصلت مصر إلى الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي، وقررت وقف الاستيراد بعد آخر شحنة تلقتها البلاد الأسبوع الماضي، بحسب مصادر مطلعة بوزارة البترول والثروة المعدنية، ما سيمكنها من التوسع في التصدير وستكون الأردن أولى الدول المستوردة.

ويعود جزء كبير من الفضل في وصول مصر إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي إلى حقل ظهر العملاق، والذي ارتفع انتاجه بشكل سريع، من 350 مليون قدم مكعب يوميا منتصف ديسمبر الماضي إلى 2 مليار قدم مكعب غاز حاليا، ومن المقرر وصوله إلى 2.7 مليار قدم يوميا بنهاية العام الحالي.

وقدرت مصادر بوزارة البترول والثروة المعدنية، في تصريحات لـ CNN بالعربية، الوفر الذي ستحققه خزينة الدولة من وقف استيراد الغاز المسال بنحو 3 مليارات دولار خلال العام المالى الجارى، بعد ربط الاكتشافات الغازية الجديدة على الانتاج ، حيث كانت الحكومة  الحكومة تستورد شحنات غاز مسال بقيمة تصل إلى 280 مليون دولار شهرياً ، لتلبية احتياجات السوق المحلى، إلا أن مبالغ الاستيراد كانت تتغير في الأشهر الأخيرة نتيجة بدء الحصول على الغاز من اكتشافات جديدة أخرى أيضاً منها نورس وشمال الإسكندرية.

وتستورد مصر نحو 35 % من احتياجاتها من الوقود شهرياً، لسد الفجوة بين الإنتاج المحلى والاستهلاك من الوقود، البالغ نحو 2.1 مليون طن شهر، يجري استيرادها من عدد من الدول العربية، خاصة السعودية والكويت والعراق.

ودفع وصول مصر للاكتفاء الذاتي وزيادة الإنتاج، إلى التوسع في تصدير الغاز مرة أخرى إلى الأردن بعد توقفه لعدة أعوام.

ووقعت وزارتا البترول في مصر والأردن اتفاقاً مؤخرا، يقضي بعودة تصدير الغاز المصري إلى الأردن بواقع 250 مليون قدم مكعب غاز يومياً.

ورجحت مصادر بوزارة البترول المصرية أن يبدأ التصدير للأردن بـ 150 مليون قدم مكعب على أن يزداد تدريجياً، بالتوازي مع زيادة الإنتاج المحلي.

بينما قالت وزيرة الطاقة الأردنية هالة زواتي، الأربعاء، إن مصر تمد بلادها حاليا بكميات تجريبية من الغاز الطبيعي بناء على تفاهمات تمت مع الجانب المصري خلال زيارتها إلى القاهرة مطلع الشهر الماضي، مضيفة لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) أن الكميات التي تستلمها المملكة حالياً تمهد للضخ الرسمي المقرر مطلع العام المقبل بموجب التعديلات على اتفاقية شراء الغاز الطبيعي التي وقعتها ونظيرها المصري طارق الملا في القاهرة.

وسيتم التصدير عبر خط الأنابيب الرابط بين مصر والأراضى الأردنية، ليكون بداية تحول مصر لمركز إقليمى لتوزيع الطاقة بالمنطقة.

وسبق أن قدرت وزارة الطاقة الأردنية كميات الغاز التي ستستوردها من مصر بأنها ستفي بـ10% من احتياجات البلاد اللازمة لتوليد الكهرباء.

ويعود تصدير الغاز المصري إلى الأردن لإتفاقية وقعها الجانبان عام 2004 تستمر لمدة 15 عام، بكميات 250 مليون قدم مكعب يومياً ، إلا أن خط الغاز تعرض لعميات تخريبية عقب صورة 25 يناير 2011، قبل أن يتوقف ضخ الغاز نهائياً عام 2012.

وتصدر مصر بالفعل 250 مليون قدم مكعب غاز يومياً في الوقت الراهن، وهو الغاز التي تصدره شركة شل من مصنع إدكو للإسالة، والذي يتوزع هيكل ملكيته بين 12% للهيئة العامة للبترول المصرية، و12% للشركة المصرية القابضة للغازات "إيجاس" و 35.5% لشركة شل ومثلها لشركة بتروناس و5% لشركة جاز دى فرانس.

 

 

نشر