الاستدامة والابتكار في التحليل يمنحان أمريكيين "نوبل" في الاقتصاد

اقتصاد
نشر
الاستدامة والابتكار في التحليل يمنحان أمريكيين "نوبل" في الاقتصاد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، أن الخبيرين الاقتصاديين الأمريكيين، وليام نوردهاوس وبول رومر، فازا بجائزة "نوبل" التي تحمل رسميا اسم "جائزة بنك السويد في العلوم الاقتصادية في ذكرى ألفرد نوبل"، وفقا لبيان على الموقع اللإلكتروني للأكاديمية الملكية السويدية للعلوم.

وحصل وليام وبول على الجائزة، لدورهما في تغييرات التوقعات الاقتصادية على المدى الطويل، وكيفية خلق نمو اقتصادي مستدام طويل الأجل.

وحصل بول رومر، كبير الاقتصاديين السابق في البنك الدولي، على الجائزة بعد بحثه حول دمج الابتكارات التكنولوجية في تحليل الاقتصاد الكلي على المدى الطويل، والذي يوضح، كيف يمكن للمعرفة أن تعمل كمحرك للنمو الاقتصادي على المدى الطويل.

أما نوردهاوس، الأب الروحي لاقتصاديات تغير المناخ، فقد فاز بحثه عن دمج تغيرات المناخ في تحليل الاقتصاد الكلي على المدى الطويل، وهو أول شخص ينشئ نموذجا كميا يصف التفاعل العالمي بين الاقتصاد والمناخ، وأصبح نموذجه الآن واسع الانتشار ويستخدم لدراسة نتائج التدخلات المتعلقة بالسياسات المناخية.

تُمنح جائزة "نوبل" لخبير اقتصادي قدم مساهمة كبيرة في الاقتصاد، بمنحة تزيد عن مليون دولار، وكانت الجائزة قد ذهبت في السابق إلى أسماء كبيرة مثل ميلتون فريدمان وبول كروغمان وفريدريك فون هايك.

وفاز خبير الاقتصاد الأمريكي ريتشارد ثالر الاستاذ في كلية شيكاغو بوث للأعمال، أحد الآباء المؤسسين للاقتصاد السلوكي، بالجائزة العام الماضي 2017،

وشارك ثالر في تأليف كتاب بعنوان "التنبيه" (Nudge) الذي حقق أعلى المبيعات في العالم ويبحث الأسباب التي تدفع الأشخاص للاختيارات السيئة أو غير العقلانية في قراراتهم الاقتصادية.

نشر