روحاني: الحظر الأمريكي يؤثر على معيشة الإيرانيين ونمو الاقتصاد

اقتصاد
نشر
4 دقائق قراءة
روحاني: نواجه مشكلة بالتبادل المصرفي الخارجي والعملة الصعبة

دبي، الإمارات العربية (CNN)--أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، الثلاثاء، أن الحظر الذي تفرضه الولايات المتحدة على طهران، جعل بلاده تواجه مشكلة فی التبادلات المصرفیة الخارجية مع دول العالم، إضافة إلى مشكلات في توفير العملة الصعبة.

وقال روحاني في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا)، "لا یمكن لأحد أن یقول إن الحظر لن یؤثر سلبا على اقتصاد البلاد ومعدلات نموه، وكذلك على حیاة الناس ومعيشتهم، ولكن لا أحد یستطیع أن یقول أن أمریكا ستحقق أهدافها، الحظر جعلنا نواجه مشكلة فی التبادلات المصرفیة وبالعملة الصعبة مع الدول".

جاءت تصريحات روحاني، قبل تقدیمه لائحة الموازنة للعام الإیرانی القادم الذي یبدأ 21 مارس/آذار 2019 إلى مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان) اليوم الثلاثاء.

وعزا الرئيس الإيراني، أسباب التذبذبات الحادة التي شهدتها سوق العملة الأجنبية في البلاد خلال الأشهر الاخيرة إلى 4 عوامل؛ الأول هو الحظر الأمريكي، والثاني الهيكليات الاقتصادية غير السليمة الموروثة منذ عقود، والتي يمكنها أن تخلق مشاكل كبيرة للبلاد، ويظهر تأثيرها أكثر في ظروف الحظر، مشيرا إلى أن العامل الثالث يتمثل في الحرب النفسية والدعائية أما الرابع فهمو ظروف العلاقات الخارجية لإيران مع دول العالم.

ويرى روحاني، أن هدف أمریكا الرئیسي، هو "إركاع" النظام الإیراني القوي، مضيفا "الأمریكیون یرون أن إیران القویة تشكل عائقا كبیرا أمامهم فی المنطقة، لذلك عمدوا إلى مواجهة نظام الجمهوریة الإسلامیة، وفی كل مرة كنا قادرین علي القیام بتحرك كبیر".

وصرح بأن الحظر والضغط، من شأنه أن یؤثر علي حیاة الناس، وكذلك علي نمو وتطور البلاد، مضيفا "منذ عام 2013، وفی بدایة الدولة الـ11 (حكومة روحانی)، قررنا جمیعا الحكومة والبرلمان والشعب منع زیادة التضخم، خفض معدلاته إلى أقل من 10% . ایصال النمو السلبی إلى نمو إیجابی، وتوفیر فرص العمل وایصالها إلي نقطة مقبولة إلى حد ما".

وتابع الرئیس الإراني "هذه الأهداف لم تكن مقبولة لأعدائنا، ولا سیما أمریكا، فی عام 2017 أی نهایة الحكومة الـ11، وصلنا إلى معدل تضخم مكون من رقم واحد أی أقل من 10%، وحققنا نموا بنسبة 3.7% فی 2017 ، كما وفرنا 790 ألف فرصة عمل، كما أن نمو استثماراتنا ارتفع من ناقص 17.4 إلى زائد 4.3، مما یعنی أن جمیع مؤشراتنا كانت إیجابیة وأننا نتحرك نحو أهدافنا في الاتجاه الصحیح".

وأضاف أن الأمریكان نفذوا خلال هذه الفترة، مخططاتهم "المقیتة" لفرض الحظر ضد الشعب الإیرانی، وشهدنا تداعيات ذلك فی العام الإیرانی الحالي الذي بدأ في 21 مارس/آذار 2018، حیث حدث اختلال فی سوق الصرف الأجنبی، ثم في سوق السلع، وامتد للأسواق الأخرى.

وقال روحاني إنه من الممكن أن یؤدي الحظر إلى خلق مشاكل ویؤثر علي حیاة الناس، ویجب أن نحاول الحد من هذه المشاكل ونحن قادرون علي ذلك، وإن البرلمان والحكومة والنظام قادرون على الحد من المشاكل ومنع استمرار اضطراب الأسواق.

نشر