بعد استحواذه على دار مجوهرات تيفاني.. برنارد آرنو قد يتخطى جيف بيزوس ويصبح أغنى رجل في العالم

اقتصاد
نشر
أصبحت قيمة ثروة برنارد أرنو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة LVMH التي استحوذت مؤخراً على دار مجوهرات تيفاني، حوالي 108 مليارات دولار.

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- لا شك بأن جيف بيزوس وبيل غيتس لديهما القدرة على تحمل كلفة شراء الكثير من محافظ "لويس فيتون" الجلدية ومجوهرات "تيفاني" المعبئة بصناديق العلامة الفيروزية الصغيرة.. إلّا أنه رغم ذلك، قد يجد الشخصان الأغنى في العالم أن قيمة ثورتهما انخفضت لتصبح أقل من ثروة مالك العلامتين التجاريتين، بعد استحواذه على دار مجوهرات "تيفاني" مؤخراً.

وقد أصبحت قيمة ثروة برنارد أرنو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "LVMH" التي استحوذت مؤخراً على دار مجوهرات "تيفاني"، حوالي 108 مليارات دولار، وفقاً لتصنيفات الثروة في الوقت الفعلي بحسب "فوربس".

وقفزت قيمة ثروة آرنو الصافية بأكثر من 1٪ الاثنين وحوالي 3٪ يوم الثلاثاء، إلى جانب سهم "LVMH"، بعد موافقة شركته على شراء "تيفاني" بأكثر من 16 مليار دولار. ويمتلك آرنو وعائلته أكثر من 47٪ من شركة "LVMH" الفرنسية العملاقة في مجال السلع الفاخرة.

وقد وضعت الزيادة الكبيرة في أسهم "LVMH" آرنو في مقدمة تصنيف أغنى أثرياء العالم، ليصبح في المركز الثاني ويتقدم على المؤسس المشارك لـ"مايكروسوفت"، بيل غيتس، والذي تبلغ ثروته 107 مليارات دولار. ويتقدم على آرنو حالياً المدير التنفيذي لشركة "أمازون"، جيف بيزوس، الذي يتصدر قائمة "فوربس" كأغنى رجل في العالم، بثروة تتجاوز 110 دولارات مليار.

ويتقدم آرنو وبيزوس وغيتس بفارق كبير عن مليارديرات العالم الآخرين، إذ وفقاً لـ"فوربس"، تبلغ قيمة وارن بوفيه، من شركة "بيركشاير هاثاواي"، 86 مليار دولار، بينما تبلغ ثروة مؤسس "فيسبوك"، مارك زوكربيرغ، حوالي 75 مليار دولار.

نشر