آبل تقترح دفع 500 مليون دولار لتسوية قضية إبطاء هواتف آيفون القديمة

اقتصاد
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
آبل تقترح دفع 500 مليون دولار لتسوية قضية إبطاء هواتف آيفون القديمة

سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة (CNN Business) -- ستدفع شركة آبل ما يصل إلى نصف مليار دولار، لتسوية دعوى جماعية تتهمها بإبطاء هواتفها القديمة، لإجبار المستخدمين على شراء أجهزتها الجديدة.

وتتطلب اتفاقية التسوية المقترحة من شركة آبل أن تدفع لمالكي نوعيات معينة من هاتف آيفون 25 دولارًا لكل جهاز متأثر. ويبلغ مجموعها 310 ملايين دولار بحد أدنى و500 مليون دولار كحد أقصى، وفقًا للوثائق الصادرة يوم الجمعة في محكمة المقاطعة الأمريكية في سان خوسيه بكاليفورنيا.

وحسب الوثيقة، فإن المبلغ الذي يتقاضاه كل مستخدم يمكن أن يزيد أو ينقص اعتمادًا على عدد المطالبات المرفوعة، وأي رسوم ومصروفات قانونية إضافية أقرتها المحكمة.

واتفاقية التسوية، والتي تخضع لموافقة القاضي في 3 أبريل، تخوض معركة قانونية مستمرة منذ أكثر من عامين حاولت خلالها آبل تخفيف حدة ردود الفعل العالمية.

واعترفت آبل في ديسمبر كانون الأول 2017 بأنها تستخدم تحديثات البرامج لإبطاء أجهزة آيفون القديمة، بعد فترة قصيرة من إعلان العملاء الغاضبين ومحللي التكنولوجيا أن التحديثات تسببت في انخفاض الأداء. ورجح بعضهم أن الشركة فعلت ذلك لإجبار المستخدمين على شراء أحدث إصدارتها من آيفون، لكن الشركة قالت إنها تهدف إلى معالجة مشاكل بطاريات الليثيوم أيون القديمة التي من شأنها أن تجعل الهواتف مُغلقة فجأة لحماية مكوناتها.

واعتذرت آبل في وقت لاحق وعرضت بدائل للبطاريات لعملائها مقآبل 79 دولارًا، التي أصبحت 29 دولارًا في يناير كانون الثاني 2018. واعترف الرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك، بعد ذلك بعام بأن إيرادات الشركة في 2018 تأثرت جزئيًا "بتخفيض كبير في الأسعار لاستبدال بطاريات آيفون".

ويمكن لمستخدمي آيفون في الولايات المتحدة رفع دعاوى تسوية إذا كانوا يمتلكون جهاز iPhone 6 أو 6 Plus أو 6S أو 6S Plus أو 7 أو 7 Plus أو SE تم شراؤه قبل 21 ديسمبر كانون الأول 2017.

ولم ترد آبل على الفور على طلب CNN التعليق حول هذا الشأن.

 

نشر