اكتشاف عشرات الرفات البشرية بالصدفة داخل مخفر للشرطة في الهند

منوعات
نشر
اكتشاف عشرات الرفات البشرية بالصدفة داخل مخفر للشرطة في الهند

نيودلهي، الهند (CNN) -- تجري السلطات في ولاية "أوتار براديش" بالهند تحقيقا إثر العثور على  مائة من الأجزاء البشرية اكتشفها عاملون بالصدفة داخل غرفة مغلقة في مخفر للشرطة.

واكتشفت الرفات  أثناء تنظيف غرفة مغلقة منذ سنوات كانت تستخدم لحفظ الجثث بعد  تشريحها بواسطة الطب الجنائي قبيل إعدادها للدفن، وعادة ما يتم عن طريق الحرق وفق عقيدة الهندوس والعديد من الطوائف الدينية بالهند.

وقال رئيس شرطة مقاطعة "اوناو"، رام كيشان ياداف، لـCNN، أنه بمنتصف عام 2008 اوقف استخدام الغرفة بنقل المشرحة إلى مستشفى آخر بالمقاطعة، مضيفا: "كان ينبغي نقل هذه الأجزاء البشرية إلى مسرحة المستشفى لكننا لا نعلم كيف احتفظ بها داخل مركز الشرطة.. التحقيقات لا تزال جارية."

وستجرى اختبارات الفحص النووي على البقايا البشرية ، ويعتقد بوجودها داخل تلك الغرفة المغلقة لمدة لا تقل عن عقدين.

نشر