هل سيلقي هذا الرجل بنفسه عن سطح أعلى مباني العالم؟ انظر مجددا!

منوعات
نشر
هل هؤلاء رجال يلقون بأنفسهم من أسطح مباني العالم؟ انظر مجددا!
9/9هل هؤلاء رجال يلقون بأنفسهم من أسطح مباني العالم؟ انظر مجددا!

عندما اختار غورملى المواقع لعرض مشروعه في نيويورك، ركز على المباني التاريخية مثل معلم "Flatron" الشهير.

هونغ كونغ (CNN) – سيغزو هونغ كونغ 31 تمثال عاريا، مطابقا لمقاسات جسم الانسان الحقيقية هذا الأسبوع، كجزء من مشروع النحات البريطاني سير أنتوني غورملي "Event Horizon" أو "أفق الحدث." 

سيوضع كل تمثال من هذه المجموعة على بعد النظر من بعضها البعض، أربعة منها منحوتة من الحديد وموضوعة على الشارع وسبعة وعشرون أخرى مصنوعة من الألياف الزجاجية ومعلقة على أسطح المباني.

يقول غورملي: "إن الفكرة من المشروع هو جعل العالم بطريقة أو أخرى جزءاً من الخيال، لكي يفكروا في الإبداع، ولكي يتشجع الناس للتحول من عالم المشاغل والواجبات إلى عالم أحلام وأعينهم مفتوحة."

وتتشكل التماثيل على مقاسات جسد غورملي نفسه فتجسد حدبته البسيط وقوامه الطويل.

وقد عرض مشروع غورملي لأول مرة في لندن في عام 2007، ثم انتشر إلى روتردام ونيويورك وساو باولو ووريو دي جانيرو والآن هونغ كونغ.

مشروع "أفق الحدث" كان مقررا أن يظهر لأول مرة في هونغ كونغ عام 2014، ولكنه ألغي بعد أن قفز مصرفي استثماري في بنك جيه بي مورجان منتحرا من فوق سطح مقر البنك في الولايات المتحدة. ولذلك، أعلن عن المشروع قبل بدء عرضه بستة أشهر، وسط مخاوف من أن يظن الناس أن التماثيل هي محاولات انتحار، كما ظن الكثيرون في مدن أخرى.

إليكم بعض أبرز العروض من مشروع "Event Horizon" أو "أفق الحدث" في معرض الصور أعلاه. 

نشر