المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل

منوعات
نشر
المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— تطرق صالح المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء في المملكة العربية السعودية إلى موضوع قراءة المسلم في الإنجيل عند المسيحية والتوراة عند اليهود، لافتا إلى أنه لا حرج في ذلك إن كان الشخص "متمكنا عقديا".

جاء ذلك في مقابلة للمغامسي على قناة MBC حيث قال: "تعين كثيرا على فهم بعض القضايا حتى عندما تسمعها من مستشرق أو من مؤرخ.. بعض العلماء يتوقف في هذا (قراءة المسلم في التوراة والانجيل) وأنا غالب الظن عندي أنه إذا كان متمكنا عقديا من دينه لا يحرم عليه شيء من هذا.."

وتابع قائلا: "قد قرأت في الإنجيل لكني التوراة لم أقرأ فيها لكن كان عندي نسخة من الإنجيل مترجمة من الإنجليزية وهي عندي في المنزل إلى الآن وكنت أقرأ فيها، وفيها أشياء مقبولة، أما التوراة فلم أطلع عليها اللهم إلا المتابعات لكعب وأقوله المنثورة في الكتب، أحيانا الإنسان يستطيع أن يجمع شيئا مما جاء في التوراة كوصف عمر والنبي صل الله عليه وسلم هذه ثبتت في التوراة ونقلها كعب وبعض الأحداث التي وقعت في زمن كعب كان كعب قد أخبر عنها من قبل وهو ما يسمى بالإسرائيليات عموما.."

وأضاف: "هذه الإسرائيليات كما تعلم فإن المذهب فيها على ثلاثة أحوال ما كان فيها موافقا لما جاء في ديننا نقبله وما كان فيها معارضا لما في ديننا نرده وما كان فيها مسقوط عنه في ديننا فلا نرده ولا نقبله على إطلاقه لكن تسمى من مليح العلم لا من متينه يعني يستأنس بها لا حرج لكن لا تجعل أصل يبنى عليه قاعدة شرعية".

نشر