فنانون سوريون يلبون دعوة السفارة الإماراتية في دمشق للاحتفال باليوم الوطني.. وسلاف فواخرجي: أيامكم بركة وأعياد

منوعات
نشر
صورة نشرتها سلاف فواخرجي من مشاركتها في الاحتفال باليوم الوطني الاماراتي بدمشق

لأول مرة منذ 9 سنوات، وبعد عام على إعادة افتتاحها بدمشق، لبى مجموعة من الفنانين السوريين دعوة السفارة الإماراتية، للاحتفال باليوم الوطني الـ48 لدولة الإمارات، في استقبالٍ خاص نظّمه عبد الحكيم النعيمي القائم بأعمال السفير، وحضره سياسيون على رأسهم معاون وزير الخارجية فيصل المقداد.

الكلمة التي ألقاها النعيمي بهذه المناسبة حملت تغييراً لافتاً في لهجة الخطاب الرسمي الإماراتي تجاه دمشق، حيث تحدث عن متانة العلاقات الإماراتية - السورية، وأعرب عن أمنياته بأن يسود الأمن والأمان والاستقرار ربوع الجمهورية العربية السورية، تحت ظل "القيادة الحكيمة" للرئيس الدكتور بشار الأسد، على حد وصفه.

كان بين الفنّانين الذين لبوا الدعوة: سلاف فواخرجي، سلمى المصري، صفاء سلطان، وفاء موصللي، هبة نور، حسام تحسين بيك ووائل رمضان.

وقد شاركوا صوراً من الاحتفال عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، ووجهوا التهنئة لشعب الإمارات وقادته.

فقد قالت سلاف فواخرجي: "مبارك للإمارات وأهلها العيد الوطني ال 48، جعل الله كل أيامكم بركة وأعياد، وبلادكم بلاد خير وأمجاد ... سعدنا بكم ... ودمشق تجمعنا على الحب دائماً ... ومجدداً".

أما سلمى المصري، فقد كتبت: "نبارك للإمارات العربية المتحدة، وسمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخ محمد بن زايد، وسمو الشيخ محمد بن راشد حفظهم الله، وأبناء وبنات زايد بعيدهم الوطني، متمنيةً لهم دوام الازدهار، والأفراح ودوام الامن والأمان، وكل عام ودولة الإمارات بألف خير".

من جهتها، علّقت صفاء سلطان على مشاركتها، قائلة: "كل عام ودولة الإمارات العربية المتحدة بألف خير، والله يديم عليكم الأفراح ومنورين سوريا، وشكراً عالدعوة لحفل سفارة الإمارات بدمشقـ وسعدت بوجودي معكم بهاليوم دامت الافراح بكل الدول العربية".

كذلك كتبت هبة نور: "سعيدة اليوم بتواجدي بالاحتفال الوطني الإماراتي من قلب دمشق كل عام والإمارات، وشعبها بألف خير.. وكل عام وسوريا قوية محبة معطاءة، وفخر لكل السوريين.. كل عام والأوطان العربية بخير وسلام وأمان، وانشالله منقدر نكون إيد وحدة لهدف جميل هو الحب والتطور والاستمرار".

نشر