لماذا تردد اسم نسرين طافش في قضية طلاق أصالة؟ وبماذا ردّت؟

منوعات
نشر
3 دقائق قراءة
صورة تجمع نسرين طافش (يمين) وأصالة نصري (شمال)

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- "الإشاعة يؤلفها (حاقد) وينشرها (أحمق) ويصدقها (غبي)، أما (العاقل) و(الراقي) و (المنجز) و (الواعي) فيعلم حق العلم أن الإشاعة هي ضريبة النجاح .."

هذا بعض مما نشرته الفنّانة نسرين طافش عبر حسابها الرسمي على "تويتر"، واعتبره البعض رداً غير مباشر منها على شائعة تم تداولها بكثافة مؤخراً، حول أن السبب المحتمل لانفصال مواطنتها المطربة أصالة عن المخرج طارق العريان، هو زواج الأخير من طافش، أو "خيانته لزوجته السابقة معها."

نسرين قالت في تغريدتها التي نشرتها مساء الإثنين، إنها "لو تزوجت فستكون أول من يعلن عن ذلك."

وربما ما جعل البعض يرجح أنّ تغريدة نسرين طافش أتت في سياق الرد على تلك الشائعة، هو توقيت النشر الذي أتى بعد إعلان أصالة انفصالها رسمياً عن العريان بساعاتٍ قليلة.

وسرعان ما تفاعل متابعو طافش على "تويتر" مع تغريدتها الأخيرة، حيث سألها أحد المتابعين "قبلانة فكرة النقد ولا ما مقبولة عندك الفكرة خالص؟"، لترد عليه: "لا اقبل النقد الا من شخص منجز وناجح.. حكيم ومحب.. إذا استوفى الشروط الاربعة تلك اتقبل.. عدا ذلك لا يعنيني اطلاقا.. ومن يستوفي الشروط ويحب مصلحتي سوف لن ينتقدني في العلن بل بيني وبينه."

في حين طلبت إحدى المتابعات من نسرين تجاهل مروجي الشائعات، قائلة: "ناس مريضة وعلاجهم صعب، لا تحاولي تشرحي ولا توضحي أي شيء، حياتك ما حدا له دخل فيها، لو تستمري تفكري في تفاهتهم ما راح تخلصي"، فردت عليها: "التوضيح بذكاء ورقي واجب في بعض الأحيان عزيزتي."

ولكن لماذا تم زج نسرين طافش في هذه القضية؟

بدأت القصة بانفصال الممثل السوري تيم حسن عن مواطنته الممثلة ديمة بياعة، التي أعلنت بشكلٍ صريح في برنامج و "لا تحلم" مع الإعلامي اللبناني نيشان سنة 2014، أنّ سبب الانفصال هو "خيانة" زوجها السابق لها مع زميلتها وصديقتها السابقة نسرين.

كما تردد أن الأخيرة كانت السبب وراء انفصال المخرج فراس دهني عن زوجته الممثلة السورية ديمة الجندي، ووصفت الأخيرة طافش خلال إطلالتها في برنامج "أكلناها" في أيلول/ سبتمبر 2019، على إحدى المحطات المحلية السورية بـ "المؤذية"، وقالت إنهما لا يمكن أن تكونا صديقتين.

ومنذ ذلك الحين، واجهت نسرين عدة اتهامات، وتعرضت للعديد من حملات التنمر بسبب هذه القضية، كان آخرها التهكم من صورة تظهر فيها مبتسمة من بعيد وهي تنظر لديمة بياعة وزوجها الجديد أحمد الحلو في مناسبة فنية جمعتهم مؤخراً.

 وواجهت نسرين ذلك كله بثبات، وتجاهل، أو ردت عليه بشكل غير مباشر كما في تغريدتها الأخيرة على "توتير."

 

 

نشر