هل تعاني من كثرة التفكير وقت النوم؟ هذه هي نصائح الخبراء

هل تعاني من كثرة التفكير وقت النوم؟

صحة وحياة
نُشر يوم الثلاثاء, 16 مايو/أيار 2017; 12:03 (GMT +0400). آخر تحديث الخميس, 18 مايو/أيار 2017; 04:27 (GMT +0400).
هل تعاني من نشاط دماغك

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أحياناً، تشعر بأن دماغك يصبح في قمة نشاطه ما أن يحلّ وقت النوم، فتجده يمر على كل ذكرى كبيرة أو صغيرة، ويتركك منهكاً بالتفكير بما حصل خلال يومك، وقلقاً من ما سيحدث في يوم الغد. 

ولسوء الحظ، لا يوجد حل واحد ومثالي يداوي مشكلة نشاط الدماغ المفرط وقت النوم. لكن، جمعنا لكم  نصائح من أخصائيي النومٍ المحترفين للتخلص من مشكلة الأرق، تعرفوا إليها فيما يلي: 

اشغل ذهنك بالتفكير في أمر ليس له معنى

هل تحلم بشراء منزل، أم تطمح إلى العمل لدى شركة معينة، أم تتخيل الفوز بجائزة؟ اقضِ وقتك ما قبل النوم في تخيّل أثاث المنزل، أو التفكير في المهام التي ستتولاها في منصب يحقق أحلامك، أو تخيّل الكلمة التي ستلقيها لدى استلام جائزة أحلامك. هذا النوع من التفكير سيخفف من شعورك بالقلق من جهة، ويجعل دماغك أكثر هدوءاً واستعداداً للاستغراق في النوم.

قد يهمك أيضاً: هل تعاني من الأرق أو الاستيقاظ من النوم ليلاً؟ اتبع هذه النصائح البسيطة

استيقظ وأكمل يومك 

يقول بروفيسور النوم في جامعة أكسفورد مولين إسبي، إن محاولة النوم والتفكير فيه هي من مسببات الأرق، ما يعني أن إعطاء الدماغ أوامر الاستيقاظ قد تأتي بمفعول عكسي وتتسبب بالشعور بالنعاس. ويشير إسبي إلى أن الإيحاء للدماغ بأنه ما من داعٍ للتوتر بسبب البقاء مستيقظاً سيقلل من الشعور بالقلق، ويساعد في النوم. 

اكتب عن الأفكار التي تسبب لك القلق 

بحسب استشارية النوم جيني جون، إذا مضت 20 دقيقة على محاولتك الخلود إلى النوم بدون جدوى، غادر سريرك واذهب إلى غرفة أخرى خافتة الإضاءة، واكتب عن كل ما يسبب لك الأرق، وبعد الانتهاء من كتابتها، أخبر نفسك بأن تلك الأفكار كلها تحتمل الانتظار إلى يوم الغد. كتابة الأفكار قد تساعدك أيضاً في رؤية أن الكثير من الأمور التي تسبب لك القلق، هي مجرد تخوّفات افتراضية ليست موجودة في الواقع. 

قد يهمك أيضاً: هذه الأطعمة "سر" النوم العميق

مارس التنفّس العميق 

بحسب معالجة النوم كريستابيل ماجندي، يعتّبر التنفّس العميق طريقة جيدة لإلهاء الدماغ عن التفكير.

لا تبالغ في تجنّب الأرق 

الإفراط في القلق والخوف من الأرق، والمحاولة في تجنبه، كلها أمور تزيد من صعوبة عيش الدوامة التي يدخل فيها الأشخاص الذين يعانون من الأرق. أما تقبّل فكرة الأرق ومراقبة نفسك، خلال عيش هذه الحالة، بشكل لا يشوبه استخدام الهاتف أو مشاهدة التلفاز، فهي إحدى الطرق لتهدئة النفس، والاستغراق تدريجياً في النوم.

قد يهمك أيضاً: هذا ما يحصل لجسمك عندما تنام نهاراً وتسهر ليلاً

تعرّض لمزيد من الشمس 
عدم تعرّض الجسم لضوء الشمس خلال اليوم، يؤثر سلباً على الساعة البيولوجية للجسم. لذا، ينصح الكاتب ديفيد راندال بالتعرض لأشعة الشمس خلال اليوم كأحد طرق تحضير الجسم للنوم ليلاً.

 

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"sarah","branding_ad":"vital signs","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"هل تعاني من كثرة التفكير وقت النوم؟ هذه هي نصائح الخبراء","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2017/05/16","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["health","health:gallery"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}