10 طرق تُبعد فيها نزلات البرد والإنفلونزا عنك

صحة
نشر
10 طرق تُبعد فيها نزلات البرد والإنفلونزا عنك

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- في كل عام، يمكن للشخص البالغ أن يتوقع إصابته بالزكام مرتين أو ثلاث مرات، وفقاً لمركز مكافحة الأمراض والوقاية منها في أمريكا. ومن الصعب توقع حدة الانفلونزا، حيث أنها تختلف باختلاف المواسم، وكذلك نزلات البرد المعتادة.

قد يهمك أيضا: الربو..مسبباته وطرق الوقاية منه

وتقول هولي فيليبس، طبيبة عامة، في مدينة نيويورك "هناك الكثير مما يمكنك فعله لتقليل خطر إصابتك بالمرض بشكل كبير، وإذا أصبت بالمرض، فإنك قد تكون قادراً على تقليص مدة مرضك."

قد يهمك أيضاَ: أبرز مخاطر نقص فيتامين "د" ومصادر الحصول عليه

وباتباع النصائح التالية من بعض الخبراء، يمكنك مساعدة نفسك للوقاية من الانفلونزا:

تناول الزبادي مع الفطور

 يمكن للعادات نفسها التي تساعد في تخفيف العسر الهضمي أن تساعد أيضاً في تجنب نزلات البرد، بحسب ما قال الدكتور فيليبس صاحب كتاب "Exhaustion Breakthrough".

فتح النافدة

يقول الدكتور فيليبس، إن قضاء وقت طويل في نفس الغرفة مع شخص مريض يزيد من خطر إصابتك بالمرض. لذا فإن السماح بدخول القليل من الهواء المنعش يخفف من احتمال التقاط الفيروسات.

تناول الفطر

تشير أبحاث عديدة إلى القدرات المناعية التي يتميز بها الفطر. فالأشخاص الذين يتناولون فطر "الشيتاكي" المطبوخ يوميًا لمدة شهر تزداد عندهم الخلايا التائية (T cell) التي تلعب دوراً أساسيا في تعزيز المناعة وخفض نسبة الإلتهاب.

الابتعاد عن العطس

الجراثيم المنقولة عبر جزيئات العطس يمكنها أن تنتقل لمسافة 20 قدماً! إذا بدأ شخص غريب بجوارك في السعال، اعتذر وابتعد قائلاً: "أنا آسف دائماً ما أصاب بنزلات البرد بسهولة."

لا تقم بلمس شفتيك

عدم لمس وجهك يقلل بشكل كبير من احتمالات إصابتك بالمرض. الشخص العادي يضع يده على فمه أو أنفه أكثر من 3 مرات في الساعة. حاول كسر هذه العادة.

النوم بانتظام

وجدت دراسة نُشرت في أرشيف الطب الباطني أن الأشخاص الذين ينامون لمدة تقل عن 7 ساعات، هم أكثر عرضة بثلاث مرات لنزلات البرد من الأشخاص الذين ينامون لمدة 8 ساعات على الأقل.

اغسل أنفك

على مدار موسم البرد، أضف هذا الأمر إلى روتينك الليلي: اغسل أنفك باستخدام محلول ملحي أو ماء مغلي (ومبرد) مع الملح، فذلك سيساعد في إزالة الجزيئات الفيروسية التي استنشقتها خلال اليوم.

الاعتماد على السوائل

تساعد السوائل على تخفيف المخاط الذي ينتجه جسمك عندما تكون مريضاً، وعندما يكون المخاط الممتلئ بالجراثيم أرق، يسهل التخلص منه.

تناول الفلفل الأخضر

الفلفل الحار والتوابل النارية الأخرى يمكن أن تساعد في تنظيف الجيوب الأنفية. يقول الدكتور فيليبس: "إنها تساعد على جريان الأنف والعيون، وقد يوفر ذلك بعض الراحة المؤقتة من الاحتقان".

الغرغرة بالماء المالح الدافئ

الغرغرة بمحلول ملح (نصف ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ) سيخفف من الالتهاب والمخاط، مما يساعد على التخلص من الجراثيم، كما يقول الدكتور فيليبس.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر